هذا ما قاله ميسي بعد تعقد مهمة الأرجنتين في التأهل لثاني أدوار “كوبا أمريكا”

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

«الأرجنتين تواصل إعطاء ظهرها لأسطورة برشلونة»، حالة من الحزن الشديد سيطرت على الأسطورة ليونيل ميسي، نجم فريق برشلونة الإسباني، بعدما سقط منتخب بلاده في فخ التعادل الإيجابي 1-1، مع نظيره باراجواي ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية، في الدور الأول لنهائيات بطولة «كوبا أمريكا» 2019.

وسجل ليونيل ميسي هدف بلاده الوحيد خلال المباراة في الدقيقة 57 ليدرك التعادل، بعدما تقدم ريتشارد سانشيز للباراجوي قبل 8 دقائق من نهاية الشوط الأول.

وتستضيف البرازيل حالياً البطولة القارية الأهم لمنتخبات أمريكا الجنوبية العشرة بالإضافة إلى ضيفي هذا العام اليابان وقطر، خلال الفترة من 14 يونيو وحتى السابع من الشهر المقبل.

وباتت الأرجنتين حالياً تحتل المركز الرابع في المجموعة برصيد نقطة واحدة بفارق الأهداف خلف قطر الثالث، وستكون المباراة بينهما مصيرية في الجولة الأخيرة، بينما تتصدر كولومبيا المجموعة بـ 6 نقاط تليها باراجواي بنقطتين.

وسيطرت على ميسي حالة من الحزن الشديد عقب نهاية المباراة، وضحت في التصريحات التي أطلقها ونقلتها الكثير من وسائل الإعلام العالمية، عن نجم برشلونة الأسطوري الذي تواصل عقدة منتخب التانجو مطاردتها له حتى الآن في هذه البطولة.

وشدد ميسي عقب نهاية المباراة، على أنه ليس طبيعيا وسيكون من الجنون ألا يتأهل منتخب بلاده لدور الثمانية، مشيراً إلى أن تذيل جدول المجموعة لا يليق أبداً باسم منتخب التانجو والكرة الأرجنتينية.

وقال ميسي: «من الجنون بالطبع ألا نتأهل للدور المقبل، الوضع بات معقداً والمباراة المقبلة صعبة وعلينا أن نبحث عن الفوز الأول لنا حتى نضع أنفسنا في دور الثمانية».

وكشف ميسي عن الحالة داخل غرفة ملابس المنتخب الأرجنتيني، قائلاً: «هناك حزن عارم يسيطر على غرفة الملابس، لأننا لم نحقق أهدافنا حتى الآن، وهناك ثلاثة منتخبات تتقدم علينا في المجموعة، وهناك الكثير من اللاعبين الشباب بقائمة «التانجو» لم يعيشوا مثل هذه المواقف من قبل، ولكن علينا أن ننهض من جديد، ونؤمن في قدرتنا على الفوز على قطر حتى نتأهل».

وتابع: «الجميع متحمس ويرغب في القتال من أجل التأهل إلى الدور المقبل، أرى ذلك في عيون الجميع، ومتفائل بذلك».

وحول ما حدث أمام باراجواي وسبب التعادل، قال ميسي: «بدأنا المباراة جيداً واستحوذنا على الكرة، رغم عدم صناعة فرص مؤكدة للتسجيل، ولكن سيطر على أدائنا التوتر بعدما سجلوا الهدف في نهاية الشوط الأول، وبعد بداية قوية في الشوط الثاني وتسجيلنا لهدف التعادل عبر ركلة جزاء، شعرنا بأننا سنحقق الفوز لكن الكرة عاندتنا».

وأضاف ميسي: «نتائج البطولة تعكس التطور الكبير في مستوى كل المنتخبات، بدليل تعادل فنزويلا مع البرازيل، ولم يعد هناك منتخب صغير وآخر كبير، وسنحاول الفوز على قطر لحجز بطاقتنا إلى الدور المقبل».

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

المنتخب الأرجنتيني يصل إلى إسرائيل لمواجهة الأوروغواي

وصلت بعثة المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم إلى تل أبيب، بعد زيارة إلى السعودية، خاض خلالها &#…