شرط صعب يهدد اقامة الكلاسيكو المؤجل في وقته

تواجه مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد تحديا جديدا، بعد التهديد بعدم إقامتها يوم 18 ديسمبر/ كانون أول الجاري على ملعب “كامب نو”.

ووفقًا لصحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن مجموعة تسونامي الديمقراطية الاحتجاجية وجهت رسالة بشأن الكلاسيكو، إلى إدارة برشلونة، قدمت خلالها شرطا وحيدا لموافقتهم على إقامة المباراة، بشكل طبيعي.

ونشرت المجموعة رسالتها على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، حيث قالت: “إن من السهل جدًا إقامة المباراة بشكل طبيعي، وما على إدارة برشلونة سوى ضمان وجود اللافتات الخاصة بنا في مدرجات كامب نو، وداخل الملعب”.

وأضافت المجموعة: “هذا هو عرضنا لنادي برشلونة”.

يذكر أنه كان مقررًا إقامة الكلاسيكو يوم 26 أكتوبر/ تشرين أول الماضي ضمن منافسات الجولة العاشرة من الليجا، قبل أن يتم تأجيله بسبب المظاهرات الاحتجاجية في كتالونيا إلى 18 من الشهر الجاري.

إغلاق