رودريجو يتحدث عن الفارق بين سيميوني وجوارديولا

ظهر لاعب وسط فريق مانشيستر سيتي الإنجليزي الحالي وأتلتيكو مدريد السابق رودريجو، في حوار مع DAZN y Goal.com المتخصص في الأخبار الرياضية للدوري الإنجليزي، كشف فيه اللاعب عن الفرق بين المدير الفني الأرجنتيني لفريق نادي أتلتيكو مدريد الإسبانيدييجو سيميوني والمدرب الإسباني لفريق نادي مانشستر سيتي الإنجليزي بيب جوارديولا، وتأثير كل منهما على الأندية التي درباها.

في البدية سئل: كيف تكيفت مع ناد بحجم مانشيستر سيتي وفي دوري كبير مثل الدوري الإنجليزي؟.

فأجاب: «السيتي عبارة عن مشروع مثير، فهو أحد أكبر الأندية في أوروبا، إنه حلم على المستوى الشخصي أن أكون هنا وأتحدى للتطور كلاعب وتجربة جديدة في دوري جديد مثل البريميرليج، والذي له تأثير كبير على المستوى العالمي».

أما عن سؤاله عن وجه الفرق بين سيميوني وجوارديولا، أجاب: «سيميوني وجوارديولا هما مدرستان متعاكستان، لقد تدربت برفقتهما في أتلتيكو مدريد ومانشستر سيتي، كلاهما لديه طريقة مختلفة في إدارة كرة القدم والتعامل معها ويعملان على مدار الـ 24 ساعة لتطوير أداء اللاعبين، فهما طموحان للغاية، كلاهما رائعان».

وأردف: «سيميوني هو الثبات والمثابرة، وجوارديولا مبتكر ومتطور يومًا بعد يوم».

وسئل عن زيدان معبود الطفولة بالنسبة له، رد قائلاً: «زيدان كان أكثر اللاعبين الملهمين لي عندما كنت صغيراً، ولكن عندما كبرت اكتشفت أني لا أشبهه فزيدان يلعب في الجانب الهجومي أكثر، فعليه الإبداع أكثر من المسؤولية الدفاعية، أما حالياً فأنا أنظر إلى تشابي ألونسو وبوسكيتس».

وحول عودة مورينيو إلى الدوري الإنجليزي قال: «عودة مورينيو إلى الدوري الإنجليزي مرة أخرى خطوة ممتازة وتحدٍ كبير، لأنه يفعل ما يحبه مع أي فريق يدربه، هذا أمر إيجابي لأنه مدرب عالمي، فقد فاز بالعديد من البطولات مع أغلب الفرق التي دربها، ستكون المنافسة قوية في البريميرليج».

ثم سئل، هل لاعب الوسط يولد موهوبا أم يصنع؟ اختتم قائلاً: «يولد بالطبع ثم بعد ذلك يتم تطويره وصقله شيئاً فشيئاً من قبل المدرب».

إغلاق