طبيب جزائري ينقذ مشجع النادي الصفاقسي من الموت

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

نجح طبيب نادي بارادو الجزائري، من إنقاذ أحد مشجعي النادي الصفاقسي التونسي من موت محقق، وذلك خلال المواجهة التي جمعت الفريقين، على ملعب “الطيب المهيري” ضمن الدور التمهيدي الثاني المؤهل لدور المجموعات بكأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم الأحد.

وفي التفاصيل، فقد أصيب المشجع بالإغماء في مدرجات الملعب، وفقد وعيه جراء الحالة الهستيرية وصراخه بعد صدمة فشل فريقه في التأهل للبطولة (خسر الصفاقسي ذهابا 1-3 وتعادل على أرضه 0-0)، وتمكنت قوات الدفاع المدني التونسي من التدخل السريع محاولة إسعافه في المدرجات لكن من دون جدوى.

وفور مشاهدته لحالة مشجع الفريق التونسي، سارع طبيب الفريق الجزائري إلى إسعافه، أثناء مطالبات الجماهير الدفاع المدني بإنقاذه، وبالفعل تمكن الطاقم الطبي لفريق بارادو من مساعدة المشجع باستعادة وعيه وإنقاذه من موت محقق.

ونقل المشجع الملقب بـ”الحلاق” على جناح السرعة إلى الطوارئ في “المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة”، حيث تلقى مزيدا من الرعاية الصحية متجاوزا مرحلة خطر الموت بعد تعرضه لفقدان وعيه.

وسارع أحباء النادي الصفاقسي التونسي للإشادة بالتدخل الناجح والإنساني لطبيب الفريق الجزائري، وذلك عبر تدوينات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، معبرين عن شكرهم وتقديرهم للفتة الإنسانية للطبيب الجزائري.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

خصم الوداد يواصل التصعيد ويقرر تجميد نشاطاته محليا وقاريا

قرر لاعبو فريق اتحاد العاصمة الجزائري، تجميد كافة نشاطاتهم الرياضية على المستويين المحلي و…