والد كيليان مبابي يتحرك لإبعاد نجله عن باريس سان جيرمان

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - وكالات

يرغب النجم الدولي الفرنسي كيليان مبابي في مغادرة ناديه باريس سان جيرمان الفرنسي، وبدأ بالفعل في اتخاذ الخطوات لتحقيق هذا الهدف خلال سوق الانتقالات الصيفية الجاري.

وأكد برنامج «ال لارجيرو» الذي تبثه إذاعة «كادينا سير» الإسبانية أن ويلفرد مبابي، والد المهاجم الفرنسي كيليان مبابي، عقد اجتماعا في زيوريخ (سويسرا) مع شخص مهم في كرة القدم العالمية، دون ذكر اسمه.

ووفقا للبرنامج الإسباني، فإن والد مبابي اعترف خلال لقائه في زيوريخ بأن نجله لا يشعر بالراحة والسعادة داخل معقل حديقة الأمراء الفرنسية وأن الأنباء التي انتشرت حول رغبته في الرحيل صحيحة، مؤكدا أن هناك شخصين رئيسيين في هذا الضجر الذي يشعر به ابنه وهم: المدرب الألماني توماس توخيل وزميله البرازيلي نيمار دا سيلفا.

وكشف أنه ألقى باللوم على توماس توخيل بضياع جائزة الحذاء الذهبي من ابنه كأفضل هداف للدوريات الخمسة الكبرى والتي فاز بها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، وذلك بعدما حرمه من تسديد ضربات الجزاء ووكل مسؤوليتها إلى نيمار وإدينسون كافاني. وأوضح البرنامج أن مبابي فقد 1.5 مليون يورو لعدم كونه هدّاف أوروبا.

ولا يعيش مبابي في الآونة الأخيرة علاقة جيدة مع زميله نيمار، ووفقا لما نشرته صحيفة «ليكيب» الفرنسية فإن غرفة خلع الملابس لفريق العاصمة الفرنسية منقسمة إلى مجموعتين متنافستين من برازيليين وفرنسيين ويقود نيمار المجموعة البرازيلية ومبابي الجبهة الفرنسية.

والآن، والده ويلفريد، الذي كان السبب الرئيسي في اختياره باريس سان جيرمان مفضلا إياه عن ريال مدريد، أصبح يساعد ابنه في الرحيل عن الـ «بي إس جي».

ويمتلك مبابي، البالغ من العمر 20 عاما، عقدا يربطه بنادي العاصمة الفرنسية حتى عام 2023، ويعتبر ريال مدريد هو أحد الأندية الرئيسية المهتمة بالتوقيع معه هذا الصيف، بعدما فشل في ضمه في صيف 2017 من موناكو لينتهى به المطاف بالانتقال إلى باريس.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

مارسيليا يعمق جراح موناكو

انتزع فريق أولمبيك مارسيليا فوز صعبا من مضيفه موناكو (4-3)، في مباراة مثيرة جرت بينهما، ال…