مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان ينتظران قرارًا مصيريًا هذا الشهر

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - اس اريبيا

ستقوم محكمة التحكيم الرياضية «TAS» والتي مقرها في سويسرا، باتخاذ قرارها بشأن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ونادي مانشستر سيتي الإنجليزي، حول قواعد اللعب المالي النظيف.

وستنطق المحكمة بشكل علني قرارها بشأن قضايا اللعب المالي النظيف من قبل باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي، وسيكون هذا قبل نهاية الشهر الجاري.

وكان السلوفيني ألكسندر تشيفرين، رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، قد أكد أنه سيتخذ إجراءات صارمة في حق الناديين في حالة تم ثبوت إدانتهما، حيث إنه هناك استياء كبير من قبل اليويفا تجاه كلا الناديين لأنهما لم يتعاونا بشكل كامل مع التحقيق.

وأُثير الكثير من الجدل مؤخرا بعد تعيين القطري ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان، الخميس الماضي، عضو في لجنة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، واحتج خافيير تيباس، رئيس رابطة أندية الليجا الإسبانية.

ولدى اليويفا شكوك حول الحسابات والأرقام المالية للصفقات والرواتب داخل معقل حديقة الأمراء، وكذلك ملعب الاتحاد، وفي حالة ثبت تورطهما ستكون العقوبات الاستبعاد من المشاركة في دوري أبطال أوروبا وسيتوجب عليهما بيع أحد نجومهم.

وقرار «تاس» سيحدد من النجوم سيضطر نادي العاصمة الفرنسية التخلي عنه، سواء البرازيلي نيمار أو الفرنسي كيليان مبابي، بينما المان سيتي سيضطر هو الآخر للتخلي سواء عن لاعبه البلجيكي كيفين دي بروين أو الإنجليزي رحيم ستيرلينج.

مقالات ممكن أن تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

محمد صلاح : المرأة تستحق معاملة أفضل

محمد صلاح نجم ليفربول الإنكليزي قدوة لكثير من الشباب في مصر والمنطقة العربية. اسمه أدرج ضم…