المريخ السوداني يلحق هزيمة ثقيلة بإتحاد الجزائر

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

بات المريخ السوداني قريبا من التأهل لدور الثمانية، ببطولة كأس زايد للأندية العربية، عقب فوزه الثمين (4-1) على ضيفه، اتحاد الجزائر، اليوم الأربعاء، في ذهاب دور الـ16.

وتقدم المريخ بهدف مبكر، حمل توقيع محمد عبد الرحمن، في الثانية الثالثة والعشرين من المباراة، مسجلا أسرع أهداف البطولة حتى الآن.

وواصل محمد عبدالرحمن تألقه، بعدما سجل الهدفين الثاني والثالث، في الدقيقتين العاشرة و35، لينصب نفسه بطلا للمباراة دون منازع، بعدما أصبح صاحب أول (هاتريك)، في هذه النسخة من البطولة.

وتكفل خالد النعسان بتسجيل الهدف الرابع لأصحاب الأرض، في الدقيقة 45، بينما أحرز محمد أمين حامية هدف اتحاد الجزائر الوحيد، في الدقيقة 62.

وفاجأ المريخ ضيفه في الثانية 23، من الكرة التي وصلت للنعسان في جانب الأيمن، فعكسها داخل الست ياردات، وسيطر عليها محمد هاشم “التكت”، ومررها لمحمد عبد الرحمن، الذي استدار وسدد بقدمه اليسرى كرة زاحفة، سكنت الشباك على يسار الحارس.

وجاء هدف المريخ الثاني، من ركلة ثابتة خارج الصندوق، نفذها محمد عبد الرحمن، في أقصى الزاوية اليمنى، بالدقيقة 10.

ولم يدخل اتحاد العاصمة في أجواء المباراة، إلا في الدقيقة 20، التي شهدت رأسية خطيرة من حامية، حولها دفاع المريخ إلى ركلة زاوية.

وتوقفت المباراة بعد الدقيقة 32، لعدة دقائق، بسبب قذف جماهير المريخ الملعب بالحجارة، ما أدى لإصابة خالد النعسان في رأسه، حيث خضع لعدة غرز طبية.

وفي الدقيقة 35، شن بكري المدينة هجمة مرتدة، ومرر لمحمد عبد الرحمن، المنطلق في الجناح الأيمن، والذي سيطر على الكرة داخل الصندوق، وسدد تحت الضغط فوق الحارس، محرزا الهدف الثالث للمريخ.

وبعدها بـ5 دقائق فقط، أكمل المريخ رباعيته عن طريق النعسان، الذي سيطر على الكرة، بمحازاة الست يادرات، قبل أن يسدد أعلى الزاوية اليمنى للمرمى.

وعقب الاستراحة، أظهر اتحاد العاصمة رغبة كبيرة في تقليص الفارق، حيث أتيحت له عدة ركلات زوايا، بينما ارتكب لاعبو المريخ أخطاء في التمرير.

وفي الدقيقة 62، أحرز محمد أمين حامية هدف التقليص، من الكرة التي مررها له الظهير الأيمن، محمد بن يحيى، داخل الصندوق، فلامسها حامية من مستوى منخفض برأسه، لتدخل المرمى بهدوء.

وحاول الضيوف الوصول إلى مرمى المريخ مجددا، في الدقائق الأخيرة، لكن الحارس منجد النيل تصدى لجميع المحاولات الجزائرية، والتي كان آخرها في الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، عبر محمد بن يحيى.

وأصبح يكفي المريخ الخسارة بفارق هدفين، في لقاء العودة، الذي سيقام بالجزائر، في العاشر من كانون أول/ديسمبر المقبل، للتأهل إلى دور الثمانية.

مقالات ممكن أن تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الجزائري بوجناح يتجاوز رقم العربي في الدوري القطري

قاد اللاعب الجزائري بغداد بوجناح، فريقه السد لفوز هام خارج الديار على االشحانية بأربعة أهد…