فان دي بيك يحسم مستقبله مع مانشستر يونايتد

اتخذ الهولندي الدولي دوني فان دي بيك نجم وسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي قرارا بشأن مستقبله مع الشياطين الحمر في الميركاتو الصيفي المقبل، فيما يبدي ناديا آرسنال الإنجليزي وإنتر ميلان الإيطالي اهتماما بضمه.

وخاض فان دي بيك موسما غاية في الصعوبة رفقة مانشتر يونايتد بعد انضمامه إليه قادما من أياكس أمستردام في صيف العام 2020 مقابل حوالي 40 مليون جنيه إسترليني.

لكن وبرغم تكاليف صفقته الباهظة والتوقعات الكبيرة التي كانت منعقدة عليه في أولد ترافورد، قضى فان دي بيك وقتًا طويلا على مقاعد البدلاء في مانشستر يونايتد.

فلم يشارك اللاعب البالغ من العمر 24 عاما سوى في ثلاث مباريات فقط لمدة 90 دقيقة في الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي، وهو ما فتح باب التكهنات بشأن رغبة فان دي بيك في الرحيل عن كتيبة النرويجي أولي جونار سولسكاير.

لكن موقع FCInterNews قال إن فان دي بيك لا ينوي الرحيل إلى الدوري الإيطالي ويحرص على البقاء في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأشار الموقع أيضا إلى أن الهولندي منفتح أيضا على فكرة الانتقال إلى الدوري الإسباني ولكن يتوقف الأمر على ما إذا كان هناك فريق من إسبانيا مهتما بالحصول على خدماته.

كان مستقبل فان دي بيك مثار جدل الكثيرين في هولندا، حيث يعتقد العديد من النقاد أن أولي جونار سولسكاير لم يمنحه فرصة عادلة.

وكان الهولندي رافائيل فان دير فارت، لاعب وسط توتنهام وريال مدريد السابق، من أشد المنتقدين حيث أصر على أن مواطنه سيواجه المزيد من المعاناة في مانشستر يونايتد ما لم يتغير شيء بشكل جذري هذا الصيف.

وقال فان دير فارت لشبكة إي إس بي إن: في وقت سابق من الشهر الحالي: إنه يتناسب تمامًا مع أسلوب لعب أياكس، لكنه لا يناسب مانشستر يونايتد.

ويغيب لاعب خط الوسط عن صفوف المنتخب الهولندي في بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020» بسبب الإصابة.

وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى