تعيين روبياليس رئيسًا للاتحاد الإسباني لولاية جديدة

وكالات

قال الاتحاد الإسباني لكرة القدم، اليوم الاثنين، إن لويس روبياليس أعيد انتخابه بالتزكية، للاستمرار رئيسا للاتحاد لولاية جديدة، مدتها أربعة أعوام.

وانسحب إيكر كاسياس، أسطورة الحراسة الإسبانية، من السباق على رئاسة الاتحاد، في يونيو حزيران الماضي، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأعلن الاتحاد خبر إعادة انتخاب روبياليس، عبر “تويتر”، كما نشر أيضا ردود فعل من مسؤولين في عالم اللعبة، ومنهم جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا).

وقال إنفانتينو “مبروك لويس، أود تقديم الشكر إليك، وإلى الاتحاد الإسباني لكرة القدم، على كل ما قمتم به من عمل خلال الأعوام القليلة الماضية، وفي الأشهر القليلة الماضية على وجه الخصوص”.

وكان روبياليس (43 عاما) قد تولى رئاسة الاتحاد الإسباني، في مايو أيار 2018، خلفا لأنخيل ماريا فيار، الذي أقيل بسبب اتهامات بالفساد.

وولد روبياليس في لاس بالماس، وبدأ مسيرته الكروية في بطولات مغمورة، بعد تدرجه في صفوف الناشئين في فالنسيا وأتلتيكو مدريد، قبل أن ينهي مسيرته في الملاعب في صفوف هاميلتون أكاديميكال الأسكتلندي.

ومن أوائل القرارات التي اتخذها روبياليس، بعد تولي رئاسة الاتحاد، كان الاستغناء عن خدمات مدرب منتخب إسبانيا، جولين لوبيتيجي، قبل كأس العالم 2018 في روسيا، عقب إعلان ريال مدريد تعيينه مدربا بعد المونديال.

إغلاق