لفيربول يسابق الزمن للتعاقد مع نايمار الجديد

فتح المسوؤلون في نادي ليفربول الإنجليزي قنوات اتصال مع نظرائهم في فاسكو دا جاما البرازيلي بشأن التعاقد مع تاليس ماجنو الذي يلقبه الخبراء بـ «نيمار الجديد»، بحسب ما نشرته صحفة ديلي ميل البريطانية.

ويجيد تاليس ماجنو الذي لم يتجاوزه عمره الـ 18 عاما اللعب في مركز قلب الهجوم أو الجناح الأيسر، ويعتبر واحدا من ألمع المواهب الشابة في الدوري البرازيلي.

وتألق ماجنو رفقة فاسكو دا جاما في بطولة الدوري والكأس وبطولة كوبا سودامريكانا هذا العام، علما بأنه قد تم تصعيده للعب في فريق الكرة الأول بالنادي في العام 2019.

ويعد تاليس ماجنو أحد عناصر منتخب البرازيل التي فازت ببطولة كأس العالم تحت 17 عاما والتي أقيمت في البرازيل في العام الماضي، وسجل هدفين خلال البطولة.

وانتقل تاليس ماجنو بعد ذلك إلى فريق تحت 19 عام في فاسكو دي جاما، وأحرز 3 أهداف في 6 مباريات.

وبعد أن أدركت أهميته وقعت إدارة فاسكو دا جاما عقدا جديدا مع تاليس ماجنو في نوفمبر الماضي حتى العام 2022، وبشرط جزائي قيمته 45 مليون جنيه إسترليني.

لكن ووفقا لصحيفة ياهو إسبورتيس البرازيلية، تواصل مسؤولو ليفربول مع نظرائهم في النادي البرازيلي من أجل الوقوف على إمكانية ضم تاليس ماجنو في الميركاتو الصيفي المقبل.

وأضافت الصحيفة أن ليفربول ليس وحده النادي الذي يرغب في ضم ماجنو، ولكن يشاركه أيضا في هذا الهدف كل من ليل وباريس سان جيرمان الفرنسيين، إضافة إلى إشبيلية الإسباني وباير ليفركوزن الألماني.

وتشير تقارير منفصلة إلى أن فاسكو دا جاما يرغب في بيع جوهرته نظير 18 مليون جنيه إسترلبني، لكن النادي يرغب بالتأكيد أن تشتعل حرب المزادات من قبل الأندية الكبرى لضم اللاعب.

إغلاق