الاتحاد الاسباني يدرس خيارات اضافية حول مباراة الكلاسيكو

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

كشفت تقارير صحفية أن الاتحاد الإسباني لكرة القدم سيبحث حلًا جديدًا من أجل تفادي قرار تأجيل مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد مرة أخرى لدواعٍ أمنية خوفًا على سلامة اللاعبين.

وكان مقررًا إقامة الكلاسيكو يوم 26 أكتوبر الماضي ضمن منافسات الجولة العاشرة من الليغا، قبل أن يتم تأجيله بسبب المظاهرات الاحتجاجية في كتالونيا إلى 18 من الشهر الجاري.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “آس” الإسبانية، فإن الاتحاد الإسباني لديه حل وهو إقامة المباراة في ملعب محايد، حال زيادة نسبة القلق من المظاهرات السياسية، ولكن ستتم دراسة القرار جيدًا قبل الإعلان عنه عبر وسائل الإعلام.

وما يسهل هذا القرار، بحسب الصحيفة، على الاتحاد الإسباني، طلب رسمي من الشرطة بعدم إقامة المباراة في ملعب نو كامب ولكن حتى الآن لم تطلب الشرطة هذا الأمر.

وتواصل “آس” مع مصدر داخل نادي ريال مدريد الذي أكد “لم نقترح نقل المباراة على الاتحاد الإسباني لملعب محايد والقرار يعود إليهم”.

يذكر أن المادة 32.3 من اللائحة الأساسية للاتحاد الإسباني تعطيه الحق في نقل المباراة أو تأجيل أو تأخير مواعيدها بالاتفاق مع المؤسسات المختصة بالدولة بناءً على الأحداث والتداعيات الراهنة التي هدفها تهديد حالة السلم العام.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

ستين حقق الفوز على برشلونة مرة واحدة من أصل 6 مواجهات

يحل برشلونة ضيفا السبت على فالنسيا في الجولة الـ12 من الدوري الإسباني بملعب “ميستايا…