حادثة الاعتداء تهدد مساعي الرجاء الإفريقية

تهدد حادثة الاعتداء التي تعرضت لها حافلة الرجاء الرياضي، أثناء عودتها من مدينة واد زم، مساعي الفريق في تحقيق بداية موفقة في كأس الاتحاد الإفريقي.

ويعاني اللاعبون من آثار نفسية قد تصعب على الخضر تحقيق الفوز في أولى جولات كأس الكونفيدرالية، الأحد المقبل، أمام فيتا كلوب الكونغولي.

وكان لاعبو الرجاء قد امتنعوا عن أداء الحصة التدريبية لليوم الثاني تواليا، وذلك بسبب الأوضاع الصعبة التي يمر بها الفريق عقب الواقعة.

هذا، وقرر اللاعبون الاكتفاء بحصة تدريبية واحدة، يوم السبت المقبل، قبل يوم واحد من اللقاء المرتقب أمام الفريقى الكونغولي.

زر الذهاب إلى الأعلى