كوتينيو استقر على الرحيل.. وهذه هي وجهته المقبلة

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

تترقب جماهير نادي برشلونة الإسباني، ومتابعو اللاعب البرازيلي فيليبي كوتينيو، نهاية بطولة «كوبا أمريكا» 2019، والتي تحتضنها البرازيل حتى السابع من الشهر المقبل، من أجل معرفة مصير اللاعب الموهوب في الفترة المقبلة.

ورجحت الكثير من التقارير في الأسابيع الأخيرة أن اللاعب الذي يشارك حاليا مع منتخب البرازيل، في نهائيات البطولة، وتعول عليه جماهير السامبا الكثير بعد إصابة النجم الأول لـ«السيليساو» نيمار، سيحسم مصيره بشكل نهائي عقب نهاية البطولة.

ولا يرغب كوتينيو في الاستمرار خلال الفترة المقبلة مع الفريق الكتالوني، في ظل عدم تأقلمه مع الفريق والعلاقة المتوترة بينه وبين الجماهير على مدار الموسم المنصرم، كما كشف اللاعب لبعض زملائه في غرفة ملابس نادي برشلونة بـ«كامب نو» أنه سيرحل خلال الصيف الجاري عن أسوار كتالونيا من أجل بدء تحدٍ جديد في مشواره الاحترافي مع كرة القدم في مكان آخر.

وكان كوتينيو الذي ضمه برشلونة قبل موسمين من ليفربول الإنجليزي مقابل 160 مليون يورو تقريبًا في أكبر صفقة في تاريخ النادي الكتالوني، قد فشل خلال الموسم الحالي في تقديم ما يشفع له لدّى الجماهير، مما جعله عرضة لهتافاتها من وقت لآخر، وطالبوا إدارة النادي بالاستغناء عنه.

وأنهى برشلونة الموسم الجاري محققا لقب بطولة الدوري الإسباني الدرجة الأولى فقط، بينما خسر الفريق نهائي كأس ملك إسبانيا أمام فالنسيا، وودع بطولة دوري أبطال أوروبا من الدور قبل النهائي على يد البطل هذا العام ليفربول.

وكشفت تقارير إنجليزية في الساعات الماضية، أن كوتينيو قد استقر بالفعل على الرحيل عن برشلونة في الصيف الجاري، بعدما فشل في الانسجام مع الفريق الكتالوني، ولم ينجح في ترك بصمته الواضحة مثلما كان حاله من التألق اللافت في ليفربول.

ونشرت صحيفة «ديلي إكسبريس» البريطانية تقريراً أشارت فيه إلى أن كوتينيو أبلغ بعض المقربين منه أنه يشعر بالتعاسة في برشلونة، ويرغب في الرحيل بعد أن انهارت طموحاته الكبيرة وآماله في معانقة الأمجاد مع البارسا.

وكشف التقرير أن كوتينيو الذي لديه حاليا بالفعل أكثر من عرض أبرزها من باريس سان جيرمان الفرنسي، وتشيلسي ومانشستر يونايتد الإنجليزيين، يفضّل الانتقال هذا الصيف إلى قلعة «ستامفورد بريدج» معقل نادي تشيلسي.

واستبعد كوتينيو فكرة الانضمام إلى مانشستر يونايتد، كونه الغريم التقليدي لناديه السابق ليفربول، ولا يرغب النجم البرازيلي في زيادة مساحة الهوة بينه وبين جماهير «الريدز» حال أقدم على الانتقال إلى «الشياطين الحمر».

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

من هو نجم ليفربول الجديد ياسر العروسي؟

يبدو أن تألق اللاعبين العرب أو اللاعبين من أصول عربية في نادي ليفربول سيتواصل على الأقل خل…