مكتب حسنية أكادير يرفض استقالة رئيسه، ويندد بالجهات التي تستهدفه

عقد المكتب المسير لنادي الحسنية الاتحاد الرياضي لاكادير لكرة القدم اجتماعا طارئا تدارس من خلاله اسباب و تبعات الاستقالة المفاجئة لحبيب سيدينو من رئاسة النادي.

وحسب بلاغ النادي والذي تتوفر هبة بريس على نسخة منه، أن الاستقالة جاءت نتيجة ما يتعرض له من هجمات و إشاعات و أخبار مغلوطة تستهدف شخصه ,وتستهدف زعزعة استقرار النادي.

وجاء في البلاغ أيضا:
بعد تدارس حيثيات هذا القرار و أسبابه من طرف جميع الأعضاء تقرر ما يلي:
1- رفض هذه الإستقالة جملة و تفصيلا و التضامن اللا مشروط مع السيد الرئيس للحفاظ على استمرار النادي في توهجه و استقراره.

2- استعداد الأعضاء التصدي بجميع الأشكال المتاحة لأصحاب هذه الإشاعات و مروجي الأخبار الزائفة و التي يزعجها ما حققه النادي من إنجازات.

3- دعوة المكتب المسير لجميع فعاليات النادي من منخرطين و إلترات و جمعيات المحبين و الأشخاص الى التعبئة التامة و اليقظة للتصدي لكل من تسول له نفسه الإساءة لمؤسسات النادي عبر مواقع التواصل الإجتماعي و المواقع الإلكترونية ….الخ

4-دعوة السلطات المحلية و على رأسها السيد والي المدينة و المنتخبين و النسيج الإقتصادي للإلتفاف حول النادي باعتباره قاطرة للتنمية بالجهة

إغلاق