الثنائي الذهبي يعود للتألق مع برشلونة

قدم برشلونة، عرضا مذهلا أمام إشبيلية، في نهائي كأس ملك إسبانيا، في المباراة التي أقيمت السبت الماضي، وانتهت باكتساح كتالوني، بنتيجة 5-0.
ونجح ميسي، في هز الشباك خلال المباراة، بفضل تمريرة رائعة من جوردي ألبا، بالكعب، من الجبهة اليسرى، أدت إلى إحراز البرغوث، الهدف الثاني للبلوجرانا.
ويقدم هذا الثنائي، مستويات مميزة هذا الموسم، بعد رحيل البرازيلي نيمار إلى باريس سان جيرمان، والذي أعطى المزيد من الحرية، للظهير الإسباني في القيام بالزيادة الهجومية وصناعة الفرص، بعدما كان مردوده الهجومي أقل، نظرا لتولي نيمار تلك المهمة بشكل أساسي.

وساهمت ثنائية نيمار وألبا، في حسم لقب كأس الملك، في نسخة 2016 أمام إشبيلية، عندما أحرز الدولي الإسباني، الهدف الأول، في الشوط الإضافي الأول، وأضاف نيمار، الهدف الثاني في نهاية الشوط الإضافي الثاني.

زر الذهاب إلى الأعلى