رضا حكم يعيد الحسنية إلى السكة الصحيحة

عبد العزيز أرجدال : هبة سبور

نجح المدرب الشاب رضا حكم في إعادة فريق حسنية أكادير إلى السكة الصحيحة، عقب البداية غير الموفقة للفريق خلال الموسم الكروي الحالي من البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم.

وقام المكتب المسير لنادي حسنية أكادير مطلع شهر مارس الماضي بإقالة المدرب التونسي منير شبيل من منصبه، بعد الأداء الشاحب الذي ظهر به الفريق خلال أولى مبارياته في الموسم الجديد، وتم إسناد مهمة قيادة الفريق للمدرب الشاب رضا حكم، حيث نجح الأخير في زرع الروح في مجموعته، واستطاع أن يعيد الحسنية إلى السكة الصحيحة.

واستهل رضا حكم مشواره مع الحسنية بتعادل خارج أرضه أمام الفتح الرباطي بدون أهداف، ثم فاز على سريع وادي زم بثلاثة أهداف لواحد وبعدها هزم الرجاء الرياضي على أرضه بهدف دون رد، ثم خسر بميدانه أمام نهضة بركان بهدف دون رد، قبل أن يعود سريعا إلى سكة الانتصارات بفوز على الجيش الملكي بهدفين دون رد.

وظهر حسنية أكادير بقيادة المدرب رضا حكم بشخصية قوية، إذ قدم الفريق حتى الآن مباريات كبيرة، من خلال الضغط العالي على الخصم واللعب بأسلوب “التيكي تاكا”.

ويحتل حسنية أكادير حاليا المركز الثالث في سبورة الترتيب برصيد 20 نقطة، جمعها من خمس انتصارات وخمس تعادلات مقابل 3 هزائم.

إغلاق