رقم اروبي يدعم حظوظ ليفيربول في الاطاحة بريال مدريد

يواجه ليفربول ضيفه الثقيل ريال مدريد في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا وعينه على الفوز وتحقيق ريمونتادا غالية بعد الخسارة ذهابا 3-1 في ملعب ألفريدو دي ستيفانو الذي أثار كثيرا من الجدل بين المدربين يورجن كلوب وزين الدين زيدان.

هناك رقم تاريخي يحفز ليفربول للعودة في المباراة من واقع تجربته الأوروبية العريضة.

فليفربول من ضمن 29 مباراة ذهاب دور إقصائي أوروبي تعرض فيها للتأخر بالنتيجة، استطاع العودة في 14 مباراة منها، بمعدل نحو النصف، ويطمح لإيصال النتيجة إلى النصف تماما حين يخوض الإياب اليوم على ملعب أنفيلد.

رجال المدرب زين الدين زيدان كانوا قد حسموا مباراة الذهاب بالفوز 3-1 في العاصمة الإسبانية مدريد، ثلاثية أمضى عليها كل من ماركو أسينسيو، وفينيسيوس جونيور (هدفين) بينما سجل الفرعون المصري محمد صلاح هدف ليفربول الوحيد.

ويؤمن الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول بأنه سيخلق أجواء الريمونتادا المثالية للاعبيه حين يواجهون ريال مدريد اليوم على ملعب أنفيلد.

وأكد كلوب أن على فريقه أن يؤمن بإمكانية تحقيق انتفاضة أمام ريال مدريد بعد الخسارة 3-1 في ذهاب الدور ربع النهائي بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وقال كلوب في مؤتمر صحفي: «ليس هناك الكثير لتخسره بعد الخسارة 3-1، علينا المحاولة إذا كنا نريد اجتياز هذا الدور. لقد كان هذا فقط لقاء الذهاب بهذا الدور. النتيجة بالنسبة لي ليست مهمة للغاية، ولا الأداء، المهم أن نفوز بالمباراة ونلعب بالطريقة التي نعرفها».

وأضاف: «علينا الدفاع بشكل أفضل أمام ريال مدريد. لا أدري إذا كنا سنحقق الانتفاضة، ولكن علينا أن نؤمن بإمكانية تحقيقها».

وتابع: «الجميع يتحدث عن انتفاضات في الماضي وكيفية تأثير الجمهور. الآن علينا أن نخلق أجواءنا الخاصة. صحيح أن عدم وجود جمهور قد تكون مشكلة إضافية».

وقال: «ستكون مباراة صعبة. لا أدري إذا كان هناك ما قد يمنع ريال مدريد من أن يحظى بفرص. لقد فازوا على برشلونة في مباراة كبيرة، كما أنهم في حالة جيدة. يجب أن نكون في أفضل مستوياتنا بنسبة 100% لكي نحظى بفرصة. أنا متيقن بأننا سنحاول».

إغلاق