بوكيتينو يثير حالة من الانقسام داخل برشلونة

وكالات

أنت ملك صمتك، وعبد لكلماتك» هكذا قال الفليسوف اليوناني أرسطو، ويبدو أنها مقولة ستكون مصيرية في مستقبل المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو القريب من خلافة كيكي سيتين.

وللمرة الثانية خلال نصف عام، سيطرح رامون بلانيس، مساعد إريك أبيدال في الإدارة الرياضية، اسم بوكيتينو كمرشح لتدريب برشلونة وسيضع جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس النادي الكتالوني في حالة حيرة، طالبًا النصيحة من أعضاء مجلسه.

الأمر الواضح أنه سيكون من الصعب جلب شخص إلى قلعة «الكامب نو» وهو ضد مبادئ «لوس كوليس»، بالإضافة إلى عبارات استثنائية مثل «بدلاً من تدريب البارسا سأذهب إلى مزرعتي في الأرجنتين، المبادئ التي أمثلها مختلفة عن برشلونة، لهذا من المستحيل أن أذهب لبرشلونة»، أو «تشافي هذا عدوي» وكل ماضي بوكيتينو يكشف تعارضه مع هوية البلوجرانا.

والحقيقة الكاملة أن وصول بوكيتينو إلى برشلونة يمكن أن يتحول لقنبلة تنفجر داخل النادي الكتالوني، وفي الواقع أظهر بعض أعضاء مجلس بارتوميو ونجوم في الفريق اعتراضهم على هذا الاختيار.

ووفقًا لما علمته «آس آرابيا»، ليس مؤكدًا أن المدرب الأرجنتيني لديه مدافعين داخل غرفة الملابس، وأغلبيتهم رافضين بشكل تام التعاقد مع بوكيتينو، ويعتبرونه خطأ تاريخي بدون سابقة.

وإذا كان هناك الكثير من التردد داخل النادي فيما يتعلق باقتراح بوكيتينو، فإن الرفض خارج النادي يعتبر ضخمًا، ولا يمكن استبعاد أنه في حالة منح بارتوميو تدريب برشلونة لبوكيتينو، ستظهر مطالب بسحب الثقة منه بقيادة فيكتور فونت وخوان لابورتا.

جدير بالذكر أن بارتوميو دعا مجلسه لإجتماع عاجل يوم الاثنين المقبل لاتخاذ قرارات مصيرية في مستقبل النادي، أهمها إعلان اسم المدرب الجديد، وقائمة اللاعبين الراحلين عن البلوجرانا، بالإضافة إلى احتمالية تقديم موعد الانتخابات إلى مارس بدلاً من يونيو 2021.

إغلاق