ستين غير متشائم بخصوص مستقبله مع برشلونة

وكالات

أكد كيكي سيتين، مدرب برشلونة على أنه لم يفكر في كون مباراة الغد السبت أمام نابولي هي نهاية مسيرته داخل النادي الكتالوني، مشيرًا إلى قدرة اللاعبين على تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا هذا العام.

ويستعد البلوجرانا لخوض مباراة إياب ثمن نهائي دوري الأبطال أمام نابولي مساء السبت في المباراة التي تقام على ملعب «الكامب نو» وسط رغبة كتيبة سيتين في تحقيق الفوز للتأهل لدور ربع نهائي دوري الأبطال.

وتحدث سيتين عن حالة الفريق، خلال ظهوره في المؤتمر الصحفي لما قبل مباراة نابولي، قائلاً: «الأحاسيس في آخر مباراة كانت إيجابية ومثلما قال بعض اللاعبين وأنا أيضًا، كنا بحاجه لبعض الراحة لأن لعب مباريات كثيرة متتالية ترهقنا، وحصلنا على الوقت الكافي لاستعادة الحالة البدنية وشحن طاقتنا».

وعن مدى استقراره على تشكيلة الغد، ومشاركة سيرجي روبيرتو في وسط الملعب، أضاف سيتين: «استقريت على التشكيلة بشكل ما منذ عدة أيام، ومراكز اللاعبين يمكن تغييرها وفقًا لظروف المباراة، ولكن التشكيلة محددة».

وأما بالنسبة لمستقبله مع البلوجرانا، أضاف سيتين: «لم يخطر ببالي أبدًا في أي لحظة أنها ستكون آخر مباراتي».

وعلق كيكي عن ثقته في قدرة هؤلاء اللاعبين في المنافسة على لقب دوري الأبطال على عكس اختلاف الآراء بينهم بهذا الشأن خلال الموسم الحالي، قائلاً: «هذا لا أحد يعلمه، وفي الحقيقة أحيانا الاعتماد على جميع الخيارات يكون جيدًا لأنك تستطيع الاختيار وهذه ليست القضية، وعلينا الاعتماد على لاعبي الفريق الرديف لمساعدتنا، وهذه هي الظروف لا يمكنك تغييرها».

وكشف سيتين عن حديثه مع آرثر ميلو، مضيفًا: «تحدثت معه قبل السفر مثل بقية اللاعبين، وفي الحقيقة لم أتحدث معه بعد ذلك، وكل ما عرفته كان عن طريق النادي، وكنت أتمنى أن يكون الموقف مختلفًا».

وعن مدى قناعته بالفرنسي عثمان ديمبلي، أكد سيتين: «كنا نفكر في هذا الخيار، ولكن للأسف الشديد التدريبات التي خاضها مع الفريق كانت قليلة، وكنا سنجازف كثيرًا، وهو أيضًا ما زال لا يشعر بالثقة الكامل، لهذا أفضل قرار كان عدم استدعائه، وسنرى منذ الأسبوع المقبل مدى حصول على بعض الدقائق، وبالطبع سيأتي إلى البرتغال».

وتطرق سيتين للحديث عن مواجهة نابولي، قائلاً: «هو فريق تحسن كثيرًا في عدة نواحي، ويعتبر من أفضل الفرق في الاستحواذ داخل الدوري الإيطالي ويستطيع الدفاع بشكل جيد والهجوم وإيذاء الخصم، وبالطبع قمنا بدراسته وسنحاول تقليل قوتهم، ولديهم لاعبين رائعين».

وأردف سيتين عن مدى استعداد أنسو فاتي وريكي بويج لهذه المباراة، قائلاً: «يتواجدان في حالة طيبة، وإذا شاركا منذ بداية اللقاء بالطبع سيلعبان بكل الضمانات».

واختتم سيتين حديثه عما يفتقده الفريق للتنافس ضد الفرق الأوروبية، قائلاً: «ربما نتدرب بشكل جيد، ولكنني لست المسؤول عن الفوز والهزائم، ونبذل اقصى ما بوسعنا للفوز، وبعد ذلك تأتي النتيجة، ولكننا بلا شك نقدم ما لدينا للعب بشكل رائع ونحقق الفوز».

إغلاق