روما يلغي رحلته لإشبيلية بسبب كورونا

انضم نادي روما الإيطالي إلى قرار نادي خيتافي بعدم السفر إلى إيطاليا لمواجهة فريق إنتر ميلان، وقرر هو الآخر عدم السفر إلى إسبانيا لمواجهة فريق إشبيلية في بطولة الدوري الأوروبي، في ظل تبعات تفشي فيروس كورونا.

وقام نادي العاصمة الإيطالية بإلغاء طائرته التي كانت متجهة إلى إشبيلية لخوض المباراة التي كان من المقرر إقامتها مساء غد الخميس في ذهاب دور ثمن النهائي من بطولة الدوري الأوروبي «يويفا».

وجاء قرار نادي روما بإلغاء رحلته إلى إقليم أندلسيا بعدما لم تمنح الحكومة الإسبانية إذنا استثنائيا للسفر إلى أراضيها تحرزا من خطورة انتشار فيروس كورونا، المتفشي في العالم.

وعلى الرغم من حقيقة أن مدينة إشبيلية ليست منطقة خطر ولا يتواجد بها عدد حالات إصابة بفيروس كورونا كثيرة إلا أن الرحلات الجوية بين كلا من الدولتين إسبانيا وإيطاليا قد تم تعليقها بعد مرسوم نشرته الحكومة الإسبانية، والذي يسرى مفعوله من منتصف الليل اليوم الأربعاء ويستمر لمدة 15 يوما قادمة.

وفقط يتبقى انتظار ما إذا كانت المباراة سيتم تأجيلها أم لا، ولكن ما تقرر هو أن فريق روما لن يسافر إلى إشبيلية، وهذا بعدما تم الإعلان بالفعل يوم الإثنين الماضي أن المباراة ستقام خلف أبواب مغلقة أي بدون تواجد الجمهور في المدرجات.

إغلاق