علاقة بوجبا والمان يونايتد تصل للطريق المسدود

يبدو أن علاقة لاعب الوسط الفرنسي بول بوجبا بناديه الحالي مانشستر يونايتد، قد وصلت إلى طريق مسدود، فالرحيل أصبح قريبا للغاية، والأغلب خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبل.

ويصوب فريق يوفنتوس أنظاره تجاه قلعة «الشياطين الحمر»، من أجل ضم بوجبا، خلال الميركاتو المقبل، لتدعيم خط وسطه.

مينو رايولا وكيل أعمال اللاعب قد أوضح من قبل أن على جماهير يوفنتوس أن تحلم بعودة بوجبا مرة أخرى إلى صفوف البيانكونيري.

كما سبق وأن هاجم رايولا إدارة مانشستر يونايتد، وأشارت العديد من التقارير البريطانية، أن قرار رحيل بوجبا قد صدر من الإدارة معللة أن تواجد اللاعب أصبح سامًا في أجواء الفريق.

ولم يشارك بوجبا بشكل منتظم هذا الموسم رفقة مانشستر يونايتد، حيث أصيب في كاحل القدم، وابتعد عن المباريات قرابة الـ 3 أشهر، ثم عاودته الإصابة وأجرى جراحة أخرى، ولم يشارك مع الفريق سوى في 8 مباريات على مدار الموسم الحالي.

تطورات رحيل بوجبا عن مانشستر يونايتد
وحسمبا أوردته صحيفة «ذا صن» البريطانية، فإن هناك تطورات بشأن رحيل بوجبا، وانتقاله إلى صفوف يوفنتوس الصيف المقبل.

وأشارت الصحيفة إلى أن إدارة يوفنتوس ستعرض على مانشستر يونايتد خدمات اللاعب الويلزي آرون رامزي، بالإضافة إلى 50 مليون إسترليني، مقابل انتقال بوجبا إلى صفوف البيانكونيري مرة أخرى.

وهناك رغبة كبيرة من جانب النرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد أن يضم رامزي، بسبب رؤيته في إعادة بناء الفريق اعتمادًا على لاعبين بريطانيين من أصحاب الخبرات في الدوري الإنجليزي الممتاز.

كما أكدت الصحيفة على أن العودة إلى يوفنتوس تظل الرغبة الأولى لدى بوجبا في الميركاتو الصيفي المقبل، حيث سبق وأن قال رايولا وكيل أعماله، بأن إيطاليا هي وطنه الثاني مثل إبراهيموفيتش مهاجم ميلان الحالي.

إغلاق