الرجاء يسقط أمام الإسماعيلي في موقعة الذهاب

تلقى فريق الرجاء الرياضي خسارة قاسية أمام مضيفه الإسماعيلي المصري بهدف دون رد، في المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد بملعب الإسماعيلية، في ذهاب نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال.

ودخل الرجاء الرياضي هذه المباراة بغيابات وازنة، حيث غاب عنه كل من حارسه أنس الزنيتي بسبب التوقيف، بينما غاب محسن متولي وعبد الإله الحافيظي وعمر بوطيب ومحمود بنحليب وأنس جبرون ومحمد الدويك ومحمد المكعازي بداعي الإصابة.

واعتمد جمال السلامي على تشكيلة ضمت كلا من بوعميرة وبانون والورفلي والشاكير والعرجون ونغاه ونغوما وزريدة وريحمي ومالانغو وأحداد.

وكان الفريق الأخضر قريبا من بلوغ مرمى الإسماغيلي المصري في أكثر من مناسبة خلال الجولة الأولى، لولا غياب التركيز عن مهاجميه أمام المرمى.

وظلت النتيجة بيضاء إلى حدود الدقيقة الواحدة والخمسين بعد احتساب الحكم لضربة جزاء للإسماعيلي المصري نفذها اللاعب فخر الدين بن يوسف بنجاح.

وفي الدقيقة التاسغة والستين ألغى الحكم هدفا لفريق الإسماعيلي بعدما كان اللاعب محمد هاشم في حالة تسلل قبل تسجيل الهدف في مرمى الحارس محمد بوعميرة.

ولم تسفر بقية أطوار المواجهة عن أي جديد، حيث حافظ فريق الإسماعيلي على تقدمه، وفي المقابل فشل فريق الرجاء الرياضي في إدراك التعادل ليخرج من المباراة خاسرا.

وستقام مباراة الإياب بين الفريقين يوم 15 مارس القادم بداية من الخامسة على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

إغلاق