ديمبيلي.. الرجل برشلونة “الزجاجي”

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

بعد أن تألق وخطف الأنظار رفقة فريقه السابق بوروسيا دورتموند الألماني، اتجهت أنظار إدارة برشلونة لضم الجناح الفرنسي عثمان ديمبلي، في صيف عام 2017، من أجل تعويض رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي انتقل إلى باريس سان جيرمان.

خزينة برشلونة تكبدت مبلغًا كبيرًا من أجل التعاقد مع اللاعب الشاب، حيث كلف عثمان ديمبلي الفريق الكتالوني 105 ملايين يورو، وهي واحدة من الصفقات القياسية.

ومنذ أن تواجد عثمان ديمبلي في قلعة كامب نو، لم يقدم الدولي الفرنسي ما هو منتظر منه، حيث طالته لعنة الإصابة في الكثير من الأوقات منذ أن انضم لصفوف برشلونة.

ولعل آخر إصابة تعرض لها جناح برشلونة، كانت أمام بوروسيا دورتموند، بعد 25 دقيقة من عمر المباراة التي انتهت بفوز الفريق الكتالوني بثلاثة أهداف مقابل هدف، في الجولة الخامسة من دوري أبطال أوروبا، ليعلن النادي عن طبيعتها، وهي إصابة في الفخذ، قد يغيب على إثرها لمدة لن تقل عن 10 أسابيع، بما يعني أنه سيفقده ما يقرب من 77 يومًا.

وجاءت هذه الإصابة، لتفتح الملف الشائك، وهو كم الإصابات التي تعرض لها عثمان ديمبلي منذ أن تواجد مع برشلونة، على مدار الفترة الماضية.

وتعد هذه هي الإصابة السادسة لعثمان في عام 2019 والثامنة بشكل إجمالي منذ تواجده في ملعب كامب نو، ليكون الرجل الزجاجي داخل الفريق الكتالوني.

وشارك ديمبلي حتى الآن رفقة برشلونة منذ موسم 2017/2018، وحتى الآن في 74 مباراة فقط، بواقع 4125 دقيقة، سجل خلالها 19 هدفًا، وقام بعمل 17 تمريرة حاسمة.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

أخيرا.. لاوتارو مارتيزيس يحصل على رقم 9 في برشلونة

كان اللاعب الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز نجم فريق إنتر ميلان الإيطالي هو الأبرز ضمن صفوف فري…