التاريخ يقف في صف ليفربول قبل نهائي كييف أمام ريال مدريد

يترقب عشاق الساحرة المستديرة، مباراة ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي، في نهائي دوري أبطال أوروبا، السبت المقبل، على الملعب الأولمبي بمدينة كييف الأوكرانية.

ونجح ريال مدريد الإسباني، في تخطي عقبة بايرن ميونخ الألماني، في نصف نهائي البطولة القارية، بالفوز عليه ذهابا، خارج الديار، بنتيجة 2-1، والتعادل إيابا في البرنابيو، بنتيجة 2-2.

أما ليفربول الإنجليزي، أفلت من مفاجآت روما الإيطالي، في نصف النهائي، بالفوز عليه ذهابا في الأنفيلد، بنتيجة 5-2، والخسارة إيابا، بنتيجة 2-4، على ملعب الأولمبيكو.

وسيكون نهائي السبت المقبل، سادس لقاء في البطولة القارية، يجمع بين ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي.

ولم يسبق للفريقين، طوال تاريخهما في البطولة الأوروبية، أن تعادلا في أي مباراة بينهما، إذ فاز ريال مدريد، مرتين، فيما انتصر ليفربول، في 3 مباريات.

وكانت المباراة الأشهر بين الفريقين، في عام 1981، على ملعب حديقة الأمراء في العاصمة الفرنسية باريس، عندما فاز ليفربول بهدف نظيف، سجله اللاعب آلان كينيدي، ليقود فريقه إلى التتويج باللقب القاري.

ولم يلتق الفريقان مرة أخرى، بعد تلك المباراة الشهيرة إلا في موسم 2008-2009، عندما تقابلا في ثمن نهائي دوري الأبطال، وفاز ليفربول بتلك المواجهة بنتيجة كاسحة، إذ تغلب على منافسه الإسباني في مباراة الذهاب، على ملعب سانتياجو بيرنابيو بهدف نظيف، ثم فاز عليه مرة أخرى في الإياب في الأنفيلد، برباعية دون رد.

وفي موسم 2014-2015، تمكن ريال مدريد، من الثأر لنفسه، وكان ذلك في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، عندما فاز على ليفربول في ملعب الأخير، بثلاثية دون رد.

وفي مباراة الإياب، التي أقيمت في العاصمة الإسبانية مدريد، فاز ريال مدريد، بهدف نظيف، سجله المهاجم الفرنسي كريم بنزيما.

زر الذهاب إلى الأعلى