لافتة عنصرية جديدة ضد بالوتيلي

ظهرت لافتة عنصرية جديدة ضد مهاجم نادي بريشيا ماريو بالوتيلي، وهذه المرة حول جداران أليانز ستاديوم في تورينو؛ معقل نادي يوفنتوس.

وكانت العنصرية قد عادت لملاحقة ماريو بالوتيلي خلال مواجهة بريشيا أمام هيلاس فيرونا، ما تسبب في غضب المهاجم الإيطالي وإيقاف المباراة.

وفي هذه المرة، لم تكن العنصرية ضد سوبر ماريو داخل الملعب، بل من خلال لافتة وضعها أنصار نادي فيرونا حول جدران ملعب أليانز ستاديوم.

وحملت هذه اللافتة عباراة “أنت أفريقي” وذلك في إطار الحديث عن عودة محتملة لماريو بالوتيلي إلى صفوف المنتخب الإيطالي خلال الفترة المقبلة.

وحول ذلك، قال لوكا كاستيليني المتحدث باسم مشجعي هيلاس فيرونا إن ماريو بالوتيلي إيطالي فقط لأنه يحمل الجنسية الإيطالية، ولكنه لن يكون إيطاليًا أبدًا”

وتستمر العنصرية في الملاعب الإيطالية خلال الفترة الماضية وبشكل موسع، ويعد ماريو بالوتيلي وروميلو لوكاكو ومويس كين وخاليدو كوليبالي أبرز الضحايا.

يذكر أن الاتحاد الإيطالي لكرة القدم لم يصدر أي عقوبة ضد جمهور هيلاس فيرونا برغم الهتافات العنصرية التي أطلقوها من أجل إهانة بالوتيلي.

إغلاق