فينيسيوس متأكد من استمراره في ريال مدريد

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

بعد عودة الفرنسي زين الدين زيدان إلى منصبه مديرًا فنيًا لفريق ريال مدريد الإسباني؛ تغير موقف الجناح البرازيلي فينيسيوس جونيور تمامًا عما كان عليه رفقة مدربه الأرجنتيني السابق سانتياجو سولاري.

فبرفقة الأخير شارك فينيسيوس في 1610 دقائق محتلًا المركز العاشر في قائمة أكثر لاعبي ريال مدريد مشاركة، ولكن بعودة زيدان اختفى اللاعب تمامًا ولم يقترب إلى هذا الرقم.

وعلى الرغم من هذا؛ فإن البرازيلي الشاب لديه هدف واحد فقط، وهو: الاستمرار مع ريال مدريد والعمل بشكلٍ أكبر للحصول على فرصة حقيقة تمكنه من احتلال أحد مراكز التشكيلة الأساسية، كل هذا يجعل اللاعب يستبعد أمر رحيله معارًا عن الفريق خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبلة.

وكان قد تعرض اللاعب إلى إصابة قوية منذ عدة شهور كان من المفترض غيابه على إثرها لفترة لن تقل عن شهرين، ولكن رغبة اللاعب في العودة بشكلٍ أسرع جعلته يعمل بكل قوته وعاد قبل موعده المحدد، وعلى الرغم من هذا فإن زيدان لم يعتمد عليه سوى في دقائق معدودة نهاية الموسم الماضي مما كان سببًا رئيسيًا في غيابه عن قائمة منتخب البرازيل التي توجت بالنسخة الماضية من بطولة كوبا أميركا.

ولم يختلف الموسم الجاري عن نهاية الموسم الماضي بالنسبة إلى الجناح البرازيلي، فزيدان استبعده من حساباته بشكلٍ كبير، لا سيما بعد التعاقد الصيف الماضي مع البلجيكي المتميز إيدن هازارد.

ويبدو أن فينيسيوس لم يفقد ثقته إلى الآن في احتمالية كسب ثقة مدربه الفرنسي، ولهذا شرع على الفور في إعداد خطة ترتكز على عنصرين أساسيين، وهما: العمل بشكلٍ أكبر ولساعات أكثر في مدينة «فالديبيباس» الرياضية، وأحيانًا بمساعدة زيدان، وثانيًا التدرب على تحليه بثقافة الصبر، فالبرازيلي يعي تمامًا أنه سيتغلب على هذا الموقف الصعب الذي يمر به عندما يعود للمشاركة بشكلٍ مستمر مع الفريق.

وفي كل المباريات التي خاضها ريال مدريد منذ انطلاقة الموسم الجاري شارك فينيسيوس في 415 دقيقة مما جعله يحتل المركز الثالث عشر في قائمة أكثر لاعبي الفريق مشاركة.

وغاب فينيسيوس عن المشاركة في مباراتي غرناطة وليجانيس، بينما شارك أساسيًا أمام ريال مايوركا في 81 دقيقة وبديلًا في لقاء جالطة سراي التركي بدوري أبطال أوروبا لمدة 11 دقيقة، كل هذا يُشير إلى أن اللاعب خارج خطة زيدان الأساسية.

وفي الصيف الماضي أبدت العديد من الأندية الأوروبية الكبرى رغبة كبيرة في ضم اللاعب، أبرزها باريس سان جيرمان الفرنسي وآرسنال الإنجليزي وإيه سي ميلان الإيطالي، ولكن اللاعب وإدارة ناديه رفضا آنذاك مسألة الرحيل.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

هازارد: رفض الانتقال لسان جيرمان في أكثر من مرة

أكد إيدين هازارد، لاعب ريال مدريد، أنه رفض الانتقال في أكثر من فرصة إلى باريس سان جيرمان، …