رئيس يوفنتوس السابق يفجرها: إنتر ميلان متورط بفضيحة “الكالتشيو بولي”

تحدث جيوفاني كوبولي، رئيس نادي يوفنتوس السابق، عن واقعة هبوط فريقه في عام 2006، بعد فضيحة التلاعب بنتائج المباريات (الكالتشيو بولي).

وقال جيوفاني، وفقًا لموقع “كالتشيو ميركاتو”: “هبط يوفنتوس في صيف 2006، من الصواب قبول ذلك، لكن أعتقد أن هذه العملية كانت غريبة بعض الشيء، فقد تم تجاهل بعض العوامل، وتم إخفاء التنصت على هواتف بعض الأندية”.

وأضاف: “أفكر في إنتر ميلان، على سبيل المثال، في وقت لاحق ظهر أنه قد تورط في الفضيحة أيضًا، المدعي الفيدرالي ادعى ذلك، لكن الاتهام أصبح محظورًا قانونيًا بمرور الوقت”.

وتابع: “دوري الدرجة الثانية كان قاسيا جدًا، كان معقدًا خصوصًا في البداية، كنا محظوظين بأننا نمتلك لاعبين أبطال، مثل بوفون، كيليني، كامورانيزي، نيدفيد، ديل بييرو وتريزيجيه، لقد أدركوا أننا بحاجة للتواضع، ونجحنا في الفوز بالدوري، وتأهلنا للكالتشيو رسميًا، قبل نهاية الموسم بـ 3 جولات”.

زر الذهاب إلى الأعلى