اعتقال مشجعين لجوفنتوس بتهمة ابتزاز ناديهم !

أعلنت الشرطة الإيطالية، الإثنين، اعتقال 10 من قادة روابط مشجعي فريق جوفنتوس، بتهمة ابتزاز النادي للحصول على تذاكر مجانية وبيعها في السوق السوداء، في أحدث فضيحة تضرب الكرة الإيطالية.

وينتمي القادة العشرة لما يعرف بروابط المشجعين الأكثر تعصبا والتي تشتهر بالعنف والعنصرية، وهم من بين 37 مشجعا اتهمتهم الشرطة بتهديد بطل الدوري الإيطالي بالقيام بأعمال شغب وإطلاق هتافات عنصرية في المدرجات إذا لم يحصلوا على تذاكر مجانية لإعادة بيعها.

وجاءت الاعتقالات بعد تحقيق استغرق عاما من وحدة خاصة للشرطة في تورينو، عقب شكاوى من يوفنتوس بأن النادي يتعرض للابتزاز من بعض جماهيره.

وأجرت الشرطة 39 مداهمة في 14 بلدة ومدينة في شمال ووسط إيطاليا ضمن الحملة، الإثنين.

وتعاني كرة القدم الإيطالية منذ سنوات من أعمال عنف وعنصرية وتحقيقات جنائية، كما أنها شهدت عبر تاريخها الكثير من الفضائح المتعلقة بالمراهنات، لعل أشهرها فضيحة “الكالتشيوبولي” عام 2006 والتي تورط فيها عدة أندية كبرى يتقدمها يوفنتوس بطل الدوري حينها والذي عوقب على إثرها بالهبوط للدرجة الثانية.

إغلاق