السبب الرئيسي وراء رفض ماتيس دي ليخت الانتقال إلى برشلونة

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

انهارت صفقة انتقال ماتيس دي ليخت نجم فريق أياكس أمستردام الهولندي المنتقل حديثا إلى صفوف فريق يوفنتوس الإيطالي، إلى فريق برشلونة الإسباني بعدما طلب الهولندي الدولي الشاب راتبا أكبر من جيرارد بيكيه وجوردي ألبا نجم العملاق الكتالوني، وفقا لما نشرته تقارير صحفية.

وكان من المتوقع أن ينتقل صاحب الـ 19 عام إلى برشلونة في بداية سوق الانتقالات الصيفية الحالية، لكنه فضل الانضمام في النهاية إلى صفوف «السيدة العجوز».

وذكرت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية إن المفاوضات بين دي ليخت والمسؤولين في «البارسا» وصلت إلى طريق مسدود حينما تطرق الطرفان إلى مناقشة التفاصيل المادية للصفقة.

وأوضحت الصحيفة أن الإيطالي الشهير مينو رايولا وكيل أعمال دي ليخت قد طالب إدارة برشلونة بحصول اللاعب على راتب يفوق ما يتقاضاه كل من بيكيه وألبا، الذين يدافعان عن ألون قميص فريقهما منذ 11 و7 أعوام على الترتيب.

ويتقاضى بيكيه، وفقا لتقارير، على راتب بقيمة 165 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، فيما يحصل ألبا على 100 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع.

وهذا السبب دفع مسؤولي «البلوجرانا» إلى العدول عن فكرة التعاقد مع دي ليخت، في وقت قدم فيه يوفنتوس 67.5 مليون جنيه إسترليني للحصول على خدمات المدافع الموهوب في صفقة بلغ قوامها 53 مليون جنيه إسترليني لمدة 5 أعوام.

ولم تكن بداية دي ليخت مع «البيانكونيري» موفقة، حيث سجل هدفا بالخطأ في مرماه في مباراة فريقه أمام إنتر ميلان الإيطالي في بطولة كأس الأبطال الدولية.

وحول الهولندي ركلة ركنية لعبها ستيفانو سينسي، داخل مرماه في المباراة التي جمعت الفريقين في الصين.

ثم تعادل البرتغالي المخضرم كريستيانو رونالدو لليوفي الذي حسم اللقاء بركلات الجزاء الترجيحية بنتيجة 4-3.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

فوز مثير لنابولي بميدان فيورونتينا

تعافى نابولي، وصيف البطل في الموسم الماضي، من تأخره بهدف من ركلة جزاء مثيرة للجدل ليفوز 4-…