أودي تطالب لاعبي برشلونة بإعادة سياراتها

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

قررت شركة السيارات الألمانية الشهيرة «أودي» فسخ تعاقدها مع نادي برشلونة الإسباني يوم 30 يونيو الماضي، وعليه فإن لاعبي البلوجرانا الذين يمتلكون في جراج منزلهم سيارات من هذه الماركة، تمنحها لهم هذه الشركة سنويا، يجب عليهم إعادتها إلى الشركة بعد العودة من الجولة التحضيرية الآسيوية.

وكانت الشركة قد أعطت لاعبي برشلونة فترة سماح لمدة ثلاثة أسابيع لإعادة سياراتهم، ولكنها قررت إطالة هذه المدة بحد أقصى حتى عودة اللاعبين من الجولة التحضيرية للفريق في آسيا استعدادا للموسم الجديد.

وعرضت شركة «أودي» أيضا على اللاعبين الذين بحذوتهم سياراتها أما تسليم السيارة أو الاحتفاظ بها في ممتلكاتهم ولكن بشروط معينة.

وفي الواقع، لم يحصل الثلاثة لاعبين المنضمين حديثا إلى برشلونة هذا الصيف (أنطوان جريزمان – فرينكي دي يونج – نيتو) على سيارات جديدة من «أودي»، ولكن بالفعل لديهم سيارات من علامات تجارية أخرى.

وانضم اسم المدرب الإسباني للفريق إرنستو فالفيردي إلى قائمة اللاعبين الذين تأثروا بهذه الحالة الطارئة وأصبح عليهم إعادة سياراتهم، حيث يعتبر العضو الوحيد من الجهاز الفني الذي يفضل دائما استخدام هذه العلامة التجارية.

جدير بالذكر أن علاقة شركة «أودي» بمؤسسة برشلونة تعيش حالة من عدم الاتفاق خلال السنوات الأخيرة الماضية بسبب عدم التزام بعض لاعبي الفريق بالشروط الموقعة عليهم، وحدوث أكثر من واقعة تخالف قواعد اتفاق الشركة في عقدها مع برشلونة، ومن بين هذه الحالات: حضور بعض اللاعبين لمشاهدة مصارعة الثيران وذهابهم بهذه السيارة (في ظل رفض الشركة لهذا التقليد الذي تعتبره معاملة سيئة للحيوان)، وأيضا هناك لاعبين يحضرون مران الفريق في المدينة الرياضية أو إلى الكامب نو باستخدام سيارات من علامات تجارية أخرى (مثل زلاتان أبراهيموفيتش الذي حضر المران بسيارة فيراري إف 50 بقيمة مليون يورو)، ولاعبين آخرين يضطرون إلى ترك سيارتهم إلى زوجاتهم واستخدام سيارات أخرى.

وعلى أي حال، فقد أنهت هذه العلامة التجارية تعاقدها مع النادي الكتالوني بعد أكثر من عشر سنوات، والآن يجب على إدارة برشلونة إبرام اتفاق مع راعٍ آخر قريبا حتى يتمكن لاعبوه من السفر بالسيارة.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

لاعبان يفتحان الباب أمام ريال مدريد لضم إريكسن

أصبح مركز لاعب الوسط في ريال مدريد أزمة كبيرة، خاصة بعد إصابة كل من فالفيردي ولوكا مودريتش…