قتل مدرب مغربي داخل صالة للرياضة بالسعودية.. والأمن يوقف الجاني

التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور - متابعة

ألقت الأجهزة الأمنية في المملكة العربية السعودية، يوم الاثنين، القبض على قاتل المدرب المغربي داخل نادي وقت اللياقة (جيم) بحي السويدي في الرياض، عقب عدة ساعات من ارتكابه الجريمة، وذلك وفق ما أوردته تقارير المحلية.

وكان أحد الشهود على الواقعة، قال في تفاصيل الحادثة، إنها وقعت قبل صلاة المغرب أمس الأحد عندما أقدم القاتل، على تسديد طعنة من سكين كبيرة استقرت في صدر المدرب يوسف المغربي، وأخذ يردد قائلا: ”اللي فيه خير يجيني“، ثم وضع السكين في حقيبته وغادر المكان، مضيفًا ”أن المدرب ما لبث أن توفي متأثرًا بالطعنة، قبل أن يتم نقله للمستشفى“.

ونشر شهود مقاطع من موقع الجريمة وصورا للضحية تظهر أن اسمه يوسف عبداللطيف الموجي.

وبيّن الشاهد، أن المدرب انتقل لفرع النادي منذ فترة، في حين أن الجاني لم يمض على اشتراكه في النادي سوى مدة قصيرة.

وقال شاهد آخر، إن ”القاتل كان في صالة الحديد ويسأل المدرب عن بعض التمارين، وكان المدرب يساعده لكن لم يسمع أحد ما قاله له تحديدًا، حيث توقف القاتل عن أداء التدريب ثم توجه إلى سيارته، وعاد بعد عدة دقائق وبحوزته سكين، وتوجه للمدرب ووجه له طعنة قاتلة“.

وأوضح أن الجاني لم يأخذ جميع أغراضه وتوجه للباب بعد قتله المدرب بدم بارد، مغادرًا النادي ثم لاذ بالفرار، قبل أن يتم القبض عليه.

مقالات ممكن أن تعجبك

التعليقات مقفلة

شاهد أيضاً

أهداف مباراة اتحاد طنجة والرفاع البحريني