توخيل يفكر في خطف أربعة لاعبين من البونديسليغا وحملهم إلى باريس

تشير العديد من التوقعات إلى أن الألماني توماس توخيل، سيكون خليفة أوناي إيمري، في منصب المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان بنهاية الموسم الحالي.

وقالت صحيفة “لو باريزيان” الفرنسية، إن توماس توخيل لن يأتي وحده إلى الفريق الباريسي، فالألماني يريد الحصول على 4 لاعبين آخرين من الدوري الألماني، وضمهم لسان جيرمان.

وأوضحت أن توخيل يريد الحصول على ظهير أيسر، ومدافع، بالإضافة للاعب وسط على الأقل، ووضع الألماني عينه على 4 لاعبين في البوندسليجا.

ويريد توخيل الحصول على الظهير الأيسر لفريق أوجسبورج، فيليب ماكس، وهو لاعب غير مشهور لكنه خاض كل الدقائق في الدوري الألماني في الموسم الحالي، ويملك هدفًا واحدًا و 13 تمريرة حاسمة في 32 مباراة خلال الدوري، وقد تبلغ قيمته 20 أو 25 مليون يورو.

واللاعب الثاني هو الألماني الشاب ماكس ماير، لاعب وسط شالكة البالغ من العمر 22 عامًا، وهو أحد المواهب الألمانية وارتدى قميص المنتخب الأول، كما ترغب العديد من الأندية الأوروبية بضمه مثل بايرن ميونخ وآرسنال، خاصة أن عقده مع شالكة ينتهي بنهاية الموسم الحالي، وسيرحل مجانًا.

ومن ضمن المطلوبين لتوخيل، اللاعب جوليان فيجل، وهو يعرفه جيدًا عندما كان مدربًا لفريق بوروسيا دورتموند، ومن المتوقع أن يصل ثمن نجم الوسط الشاب إلى 30 مليون يورو.

وأخيرًا، المدافع التركي المميز عمر توبراك، الذي يلعب أيضًا في صفوف بوروسيا دورتموند، وهو مدافع قوي وسريع ويبلغ من العمر 28 عامًا، وثمنه قد يصل إلى 15 مليون يورو.

زر الذهاب إلى الأعلى