مفاجأة.. عملاقي إسبانيا وفرنسا الأقرب للتعاقد مع آرسين فينغر

أعلن الفرنسي ارسين فينغر مدرب ارسنال الإنكليزي انه سيغادر الفريق اللندني في نهاية الموسم الحالي بعد 22 عاما من تسلمه سدة التدريب، كما جاء في بيان نشره النادي على موقعه الالكتروني الجمعة.

وقال فينغر: “بعد دراسة متأنية ومفاوضات مع النادي، أشعر بأن الوقت مناسب للتخلي عن منصبي في نهاية الموسم”.

وتابع: “أنا ممتن لانه كان لي شرف خدمة النادي لسنوات عديدة لا تنسى”.

واشار فينجر في رسالة الوداع إلى أنه “واحد من اصعب الأيام التي مررنا بها في جميع أعوامنا الرياضية. أحد الاسباب الرئيسية لمشاركتنا مع ارسنال كان بسبب ما قدمه فينغر للنادي داخل وخارج الملعب. استمراريته واستقراره على مثل هذه الفترة الطويلة على أعلى المستويات من اللعبة (كرة القدم) لن يتم مطابقتها ابدا”.

وأضاف نادي ارسنال أنه سيتم إيجاد4 البديل لفينغر بـ “أسرع وقت ممكن”.

وكانت عدة مصادر صحفية أوروبية أكدت أن هناك مفاوضات بين أرسين فينجر وريال مدريد من أجل خلافة مواطنه زين الدين زيدان في قيادة الفريق الملكي، وفي الناحية الأخرى سيحاول ناصر الخليفي إقناع فينجر بأن يقود دفة باريس سان جيرمان خلفًا لأوناي إيمري المتوقع إقالته بنهاية الموسم الحالي.

وفاز فينغر  بثلاثة ألقاب في الدوري الانكليزي الممتاز، وقاد أرسنال إلى التتويج موسم 2003-2004 بدون خسارة أي مباراة، كما فاز بكاس انكلترا سبع مرات خلال فترة جلوسه على مقاعد التدريب.

وتعرض المدرب الفرنسي لضغوط متزايدة للتنحي عن منصبه في الأعوام الأخيرة وتعالت أصوات مشجعي النادي التي طالبت برحيله بعدما فشل في الفوز بلقب الدوري منذ 14 عاما، كما انعدمت آماله تقريبا بالتأهل إلى مسابقة دوري أبطال اوروبا للموسم الثاني على التوالي.

وتتعلق آمال ارسنال بالتأهل إلى المسابقة الأوروبية الموسم المقبل بالفوز بمسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) حيث وصل فريق “المدفعجية” إلى الدور نصف النهائي لملاقاة أتلتيكو مدريد الإسباني.

زر الذهاب إلى الأعلى