نيمار يتحدى باريس ويزيد مستقبله غموضا

تحدثت تقارير صحفية مجددا، عن الشكوك حول مستقبل البرازيلي نيمار، مع ناديه باريس سان جيرمان الفرنسي، وسط أنباء قوية عن رغبة نجم السامبا، في الرحيل، الصيف المقبل.

ووفقًا لصحيفة “ماركا”، فإن تواجد نيمار في البرازيل، منذ تعرضه لإصابة قوية في القدم، ورفضه العودة لباريس، لتلقي العلاج، يثير قلق سان جيرمان، بشأن احتمالية أن يطلب اللاعب الرحيل، عن حديقة الأمراء.

وتذهب صحيفة “الباييس” إلى أبعد من ذلك، حيث كتبت “نيمار يتحدى باريس”، فيما عرضت الصحيفة، عدة تصريحات، لمصدر مقرب من النادي الفرنسي، يقول فيها “الشيء الوحيد الذي يتبقى لنيمار، هو مصارحة إدارة سان جيرمان بأنه يريد الرحيل”.

وأشارت الصحيفة إلى أن صاحب الـ 26 عاما، لن يرحل بسهولة عن سان جيرمان، الذي لا يرغب في التخلي عنه، وهو ما حدث من قبل، مع حالات مشابهة، مثل ماركو فيراتي وأنخيل دي ماريا.

لكن من ناحية أخرى، كشفت الصحيفة أن الأمور قد تصبح أسهل لنيمار، إذا انتظر حتى سبتمبر/أيلول المقبل، من أجل تفعيل الشرط الجزائي في عقده، والمقدر بـ 300 مليون يورو، وهنا قد يدخل ريال مدريد الإسباني، على خط المفاوضات، من أجل دفع المبلغ، والحصول على خدمات جوهرة السامبا.

زر الذهاب إلى الأعلى