إدارة برشلونة تتجه للتخلص من فرنانديز

يدرس برشلونة التخلص من سكرتيره الفني روبرت فرنانديز، وذلك في أعقاب الإخفاق الأخير في دوري أبطال أوروبا، وتوديع البطولة من ربع النهائي على يد روما الإيطالي.

ووفقا لصحيفة ماركا فإن إدارة برشلونة برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو غير سعيدة بإسهامات صفقات الفريق الجديدة في آخر عامين، حيث فشل معظمهم في إثبات نفسه مثل عثمان ديمبلي وأندريه جوميز، فيما كان قلب الدفاع صامويل أومتيتي هو الاستثناء الوحيد رغم أن مستواه هو أيضا انحدر في الآونة الأخيرة.

وأشارت الصحيفة الى أن عقد روبرت فرنانديز الحالي مع برشلونة سينتهي يونيو/ حزيران المقبل، ويدرس بارتوميو عدم التجديد له، علما بأنه تم تعيينه في منصبه عام 2015 بعد فترة قصيرة من تتويج البارسا بلقب دوري الأبطال على حساب يوفنتوس في نهائي برلين.

 وأخيرا قالت الصحيفة إنه في حال قرر مجلس إدارة برشلونة عدم تجديد عقد روبرت فرنانديز، فلن يكون من السهل العثور على بديل.

وأوضحت أن البديل المثالي سيكون مونشي المدير الرياضي لروما، ولكن لن يكون سهلا إقناعه بمغادرة نادي العاصمة الإيطالية، بينما سيكون هناك خيار آخر ممكن هو يوردي كرويف ابن أسطورة البلوجرانا يوهان كرويف، ومطروح أيضا اسم النجم السابق للفريق الكتالوني باتريك كلويفرت.

زر الذهاب إلى الأعلى