زهير مترجي : إلا مابغاونيش الوداد،عطا الله فين نمشي.

أكد زهير مترجي لاعب فريق أولمبيك خريبكة بعد المباراة التي جمعت فريقه بالوداد البيضاوي مساء أمس ،أن قوة فريق الوداد في جمهوره الكبير الذي يسانده دوما.

و أضاف اللاعب أن الحظ لم يساعف فريقه للفوز،و أن أصعب أمر عاشه خلال اللقاء هو تسجيله للهدف ضد فريقه الأم الذي نشأ فيه و يكن له كل الإحترام.

أما بخصوص مستقبله الكروي قال اللاعب مترجي أنه سيعود لفريقه الأول الوداد البيضاوي،لكن القرار الأول والأخير يرجع لمسيريه،موضحا أن لديه عدة عروض سيتم اختيار واحدة منها إن لم يوفق في العودة للوداد قائلا بالحرف:”هاد الساعة كاين الوداد،والا مابغاونيش عطا الله فين غادي نمشي”

زر الذهاب إلى الأعلى