أبرز ما ميز فوز اصدقاء بنشرقي على القادسية

بصعوبة بالغة، فاز الهلال على مضيفه القادسية بهدف محمد الشلهوب، ليحافظ على صدارته لجدول ترتيب الدوري السعودي للمحترفين، بفارق نقطة عن الأهلي، قبل جولتين من نهاية البطولة.

وحفلت المباراة بالعديد من المشاهد المثيرة أبرزها كالتالي:

مصافحة الدوسري

شهدت المباراة، اللقاء الأول بين عبد العزيز الدوسري، لاعب وسط القادسية، وفريقه الأصلي الهلال، الذي أعاره في يناير الماضي.

وقبل بداية المباراة، ذهب اللاعب إلى مقاعد بدلاء الهلال من أجل مصافحة زملائه السابقين، وكان له حديث مطول مع ياسر القحطاني قائد الفريق، وهو ما تكرر عقب نهاية المباراة، لكن مع محمد الشلهوب القائد الثاني للفريق الأزرق.

ولعب الدوسري 45 دقيقة، بعد أن دفع به بندر باصريح، مدرب القادسية، مع بداية الشوط الثاني، بدلًا من المصاب فواز فلاتة، ولم يقدم اللاعب شيئًا يذكر.

مراوغات بيسمارك

استحق البرازيلي بيسمارك فيريرا، لقب نجم المباراة، من جانب فريق القادسية على الأقل، حيث كانت له مراوغات رائعة طوال المباراة، لاسيما في الشوط الأول، وهدد مرمى علي الحبسي بأكثر من كرة، وصنع هدفًا
لزميله هارون كامارا، ألغي بداعي التسلل.

توهج الشلهوب

يثبت المخضرم محمد الشلهوب، لاعب وسط الهلال دومًا، أن الذهب لا يصدأ، ففي أول مشاركة أساسية له هذا الموسم بدوري المحترفين السعودي، سجل هدفًا رائعًا بطريقة “اللوب”.

ويعد هدف اليوم، هو الثاني على التوالي للشلهوب في الدوري، بعد أن سجل هدف الهلال في المباراة الماضية أمام الاتفاق، والتي دخل فيها كبديل، ليحقق رقمًا لم يحدث منذ نوفمبر 2011، عندما سجل هدفين في جولتين متتاليتين.

ركلة الجزاء الضائعة

واصل الهلال إهداره لركلات الجزاء في الدوري السعودي للمحترفين، بعدما أضاع اليوم السوري عمر خربين ركلة حصل عليها بنفسه، بعد عرقلته من جانب فيصل مسرحي حارس القادسية، الذي تصدى لها بعد ذلك.

وتعد هذه الركلة، هي الثانية على التوالي التي يضيعها الهلال، بعد أن سبق وأن أهدر ياسر القحطاني واحدة أمام الشباب، مطلع الشهر الجاري، ضمن الجولة الـ22 من الدوري، في حين أن الفريق الأزرق أهدر واحدة فقط من 11 ركلة سبقت هاتين الركلتين.

إبعاد هوساوي

يبدو أن الأرجنتيني خوان براون، المدير الفني للهلال، بات غاضبا من المستوى المتدني لنجم دفاعه المخضرم أسامة هوساوي، خلال الآونة الأخيرة، فاتخذ قرارًا جريئًا بإبقائه على مقاعد البدلاء خلال مباراة اليوم، لصالح علي البليهي، الذي كان يشركه كظهير أيمن في المباريات الآسيوية.

ولا يمكن تفسير القرار، بأنه خوف على هوساوي من نيل بطاقة صفراء تبعده عن مباراة الجولة قبل الأخيرة المصيرية أمام الأهلي، كون براون دفع اليوم بالثلاثي محمد جحفلي ونيكولاس ميليسي ومحمد البريك، وهم مهددون بذلك أيضا.

زر الذهاب إلى الأعلى