سيموني يعلق على تجديد عقده مع اتلتكو مدريد

وكالات

كشف مدرب أتلتيكو مدريد دييجو سيميوني أنه يشعر بالفخر والحماس والمسؤولية والتحدي بعد تجديد عقده مع الروخيبلانكوس لعامين إضافيين حتى 30 يونيو 2024.

وكتب سيميوني على الشبكات الاجتماعية «فخر. مسؤولية. تحدي. حماس. سعيد بالاستمرار في أتلتيكو مدريد».

كان أتلتيكو مدريد أعلن مساء أمس الخميس، تمديد تعاقد مديره الفني، دييجو سيميوني، حتى 30 يونيو 2024. وكان عقد المدرب الحاصل على لقب الدوري المحلي هذا الموسم سينتهي في عام 2022.

ونشر النادي الإسباني تغريده على صفحات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة به كتب فيها «جدد دييجو بابلو سيميوني وجهازه الفني التعاقد مع الفريق حتى عام 2024. إنها الطريقة الأفضل لبداية الموسم الجديد».

وبدأ سيميوني مسيرته مع الفريق المدريدي في ديسمبر من عام 2011، وحقق مع الفريق 8 ألقاب خلال أكثر من 9 سنوات، وآخرها الدوري الإسباني الموسم المنقضي، والذي تفوق خلاله بفارق نقطتين عن أقرب منافسيه وجاره اللدود، ريال مدريد.

وكانت مفاوضات التجديد مع المدير الفني قد بدأت منذ عدة أشهر، وتم الموافقة على مطالبه المادية في الأيام الأخيرة، وهو ما فتح الطريق للإعلان عن تمديد تعاقده معه جهازه الفني، بالإضافة إلى بداية العمل على استقدام عدة لاعبين جدد على رأسهم، لاعب الوسط الأرجنيتيني، رودريجو دي باول.

وأعرب المدرب الأرجنتيني في أكثر من مناسبة عن رغبته في مواصلة المسيرة مع «الكولتشونيروس»، خاصة بعد التتويج بثاني دوري له مع الفريق، وتأكيده على أن الفريق مازال لديه الكثير ليقدمه وسيكون أمامه حيز كبير للتطور على مدار السنوات الماضية، على حد تعبيره.

وإلى جانب سيميوني، تم التجديد لكل من مساعده نيلسون بيباس، والمعد البدني أوسكار أورتيجان ومدرب حراس المرمى، بابلو فيريسيوني والمدرب الثالث هيرنان بونفينسيني.

زر الذهاب إلى الأعلى