لابورتا يثير الغموض حول مستقبل العديد مع برشلونة

وكالات

يستعد برشلونة برئاسة خوان لابورتا، لتجهيز ثورة تغيير في النادي الكتالوني لخوض الموسم المقبل والعودة بالفريق إلى منصة التتويج بالألقاب المختلفة.

وبدأ لابورتا ثورته بالحصول على قرض مالي بقيمة 500 مليون يورو من بنك جولدمان ساتشس الأمريكي، للخروج من الأزمة التي يعيشها البلوجرانا حاليًا.

وأردف لابورتا في تصريحات مساء اليوم الثلاثاء، قائلاً: «انتهت حقبة، ونسير في مرحلة التجديد».

وبالطبع هذا القرض سيمنح لابورتا فرصه لتسديد ديون النادي التي تصل إلى أكثر من مليار يورو، وكذلك عقد صفقات جديدة لتدعيم صفوف الفريق.

وهناك حالة من الشك حول مدى إمكانية القيام بهذا التغيير، في ظل عدم تجديد عقد ليونيل ميسي حتى الآن والذي ينتهي في يونيو المقبل، ولكن نية لابورتا تتمثل في استمرار البرغوث داخل معقل الكامب نو.

وعلى الرغم من نية لابورتا تجاه ميسي، إلا أنه تصريحاته تفتح المجال أمام كافة الاحتمالات.

ولم يحدد لابورتا إذا كانت عملية التجديد تشمل وجود رونالد كومان على رأس الجهاز الفني، أم سيغادر النادي الكتالوني في نهاية الموسم الحالي.

وأهدر برشلونة فرصة التتويج بلقب الدوري الإسباني في الجولات الأخيرة بعدما تعرض لخسارة أمام غرناطة وبعدها التعادل السلبي ضد أتلتيكو مدريد ومن ثم الخسارة الأخيرة في الجولة 37 ضد سيلتا فيجو يوم الأحد الماضي.

ويسعى برشلونة لضم المهاجم النرويجي إيرلينج هالاند، نجم بروسيا دروتموند لتعزيز الهجوم الكتالوني، وكذلك ضم ممفيس ديباي من أولمبيك ليون الفرنسي، وأيضًا المدافع الإسباني إريك جارسيا، لاعب مانشستر سيتي، في عملية لبناء مشروع قوي وناجح في البلوجرانا.

وكانت صحيفة «موندو ديبورتيفو» قد أشارت إلى أن برشلونة ينتظر حتى إنهاء مانشستر سيتي مباراته النهائية في دوري أبطال أوروبا ضد تشيلسي يوم 29 مايو الجاري، للإعلان عن ضم إريك جارسيا من السيتيزن بالمجان، لتعزيز خط الدفاع الكتالوني.

جدير بالذكر أن هناك تقارير أشارت إلى رفض بعض من إدارة البارسا استمرار كومان في منصب تدريب برشلونة ويرغبون في قدوم الكتالوني تشافي هيرناندير، مدرب السد القطري حاليًا.

إغلاق