سيرجي روبرتو يثير الجدل حول إصابته

وكالات

أثار سيرجي روبرتو، نجم برشلونة، الجدل حول حجم الإصابة التي تعرض لها في مباراة ليفانتي بـالدوري الإسباني، بعد أن أشار النادي الكتالوني إلى أن اللاعب يعاني من «انزعاج عضلي».

وتعرض سيرجي روبرتو لإصابة جديدة في مباراة ليفانتي، خرج على إثرها بعد مرور 40 دقيقة على بداية المباراة، التي تعثر فيها البارسا بالتعادل بنتيجة 3-3 يوم الثلاثاء الماضي، لتتقلص فرصه في التتويج بلقب الدوري الإسباني.

ويعاني سيرجي روبرتو من سوء حظ مع برشلونة في الأشهر الماضية، فمند إصابته يوم 21 نوفمبر الماضي واجه القائد الرابع للبارسا فترة عصيبة حتى الآن، حيث لم يستعد مستواه المعهود.

وتعرض سيرجي روبرتو لإصابتين قويتين هذا الموسم ليبتعد عن الملاعب فترة طويلة، فضلا عن معاناته في يناير الماضي من الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وخاض سيرجي روبرتو موسما للنسيان، حيث غاب عن 31 مباراة في كل البطولات، وسيمتد الأمر إلى 33 مباراة لأن الإصابة أنهت موسمه بالفعل.

ولعب سيرجي روبرتو 20 مباراة فقط مع برشلونة منذ بداية الموسم في كل البطولات، بإجمالي دقائق مشاركة 1198، سجل هدفا واحدا، وقدم تمريرتين حاسمتين.

وخرج سيرجي روبرتو عن صمته، وكتب عبر حسابه على موقع «إنستاجرام» رسالة مؤثرة لجماهير برشلونة، لكن هذه الرسالة كشفت عن حجم المعاناة التي يعيشها اللاعب.

وقال سيرجي روبرتو «عندما تسوء الأمور، يحين الوقت للنهوض وبذل قصارى جهدنا لتغيير الوضع. أمر بأوقات عصيبة، جسديًا وعقليًا، لكني مقتنع بأن الأشياء الجيدة ستأتي، مع العمل والإيجابية كما كنت أفعل دائمًا لأني أريد العودة للاستمتاع بما أحبه أكثر، وأن أكون جاهزا بنسبة 100٪. شكرا لكم جميعا على رسالة التشجيع».

إغلاق