ضربة قوية لأتلتكو قبل الدورات الحاسمة في الدوري

وكالات

تلقى دييجو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو مدريد، ضربة مؤلمة بإصابة ثنائي الفريق، جواو فيليكس وكيران تريبيير، خلال لقاء الأمس ضد ريال بيتيس، في إطار الجولة 30 من عمر الليجا.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو”، أن النجم البرتغالي جواو فيليكس، عانى من تجدد الإصابة في الكاحل الأيمن.

وأضافت أن استبدال كيران تريبيير في الدقيقة 78 من عمر مباراة بيتيس، جاء لأن اللاعب يعاني من ضربة في أسفل الظهر.

وقبل مواجهة ريال بيتيس، كان أتلتيكو مدريد قد أعلن غياب توماس ليمار، لاعب وسط الفريق، عن المباراة لأنه يعاني من إصابة عضلية حدثت له السبت الماضي.

وختمت الصحيفة بأن أتلتيكو مدريد ينتظر إجراء الفحوصات الطبية على اللاعبين، من أجل معرفة مدى قدرتهم على المشاركة مع الفريق في مباراته المقبلة أمام إيبار.

وتعادل أتلتيكو مدريد مع بيتيس بهدف لكل فريق، ليواصل الروخي بلانكوس تصدر جدول ترتيب الليجا برصيد 67 نقطة، بفارق نقطة عن ريال مدريد الوصيف، ونقطتين عن برشلونة ثالث الترتيب.

إغلاق