نادال يكشف جديد حالته الصحية

وكالات

أوضح الإسباني رافائيل نادال، أن الألم الذي يشعر به في الظهر ودفعه للانسحاب من بطولة كأس اتحاد لاعبي التنس المحترفين، “ليس شديد السوء”.

وأقر أيضا أنه ليس في حالة جيدة بما يكفي للعب مباراة بهذا المستوى.

وقال المصنف الثاني عالميا بين لاعبي التنس المحترفين: “لقد تحسنت لكنني لست جاهزا لخوض مباراة تتطلب مستوى عاليا من الأداء”.

وتابع قائلا : “أمس ذهبت للإحماء لأرى ما إذا كان بإمكاني اللعب لكنني شعرت بأنني لا أستطيع، لذلك نزل بابلو (كارينيو) الذي قام بعمل رائع”.

ويشير نادال لخوض مواطنه مباراة الفردي بدلا منه، حيث فاز بسهولة على الأسترالي جون ميلمان.

وردا على سؤاله في مقابلة لـ(موفيستار) حول هدفه لتجاوز السويسري روجيه فيدرير، صاحب أكبر عدد من ألقاب الجراند سلام (21)، قال نادال: “هدفي هو التعافي قدر الإمكان”.

وأضاف: “لقد تدربت جيدا في مايوركا (إسبانيا) وفي أديلايد (أستراليا)، والآن الهدف الأول الكبير هو البطولات الكبرى، لكن إذا لم تسر الأمور هكذا، الموسم سيستمر. لم أعش أبدا مهووسا بالبطولات الكبرى”.

على جانب آخر، أكد اللاعب الإسباني مجددا على فاعلية الحكومة الأسترالية فيما يتعلق بالتعامل مع جائحة فيروس كورونا المستجد، وأعرب عن امتنانه لقدرته على الاستمتاع بحياة طبيعية وممتعة بعد أسبوعين من الحجر الصحي.

ولم يستبعد نادال بعد إمكانية مشاركته في مباراة كأس اتحاد لاعبي التنس المحترفين أمام اليوناني ستيفانوس تيتيباس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى