كأس إيطاليا : نابولي وإنتر يحققان تأهل صعب لدور الثمانية

بعد بداية متعثرة وبشق الأنفس، تأهل فريقا إنتر ميلان، وفقراء الجنوب نابولي، إلى الدور ربع النهائي، دور الثمانية، من بطولة كأس إيطاليا، عقب الفوز على كل من فيورنتينا وإمبولي، على الترتيب، بصعوبة بالغة.

في المباراة الأولى، على ملعب «أرتيميو فرانكي»، في فلورنسا، استطاع إنتر أن ينتزع بطاقة التأهل من براثن فيورنتينا بالفوز 2-1، بعد مباراة ماراثونية امتدت لشوطين إضافيين.

ووضع لاعب الوسط التشيلي النيراتزوري في المقدمة قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول عبر ركلة جزاء، ولكن في الدقيقة 57 من عمر المباراة، أدرك الإيفواري كريستيان كوامي التعادل لفريق فيورنتينا.

ولم ينجح أي من الفريقين من حسم الأمور خلال ما تبقى من عمر المباراة، ليتم التمديد لشوطين إضافيين.

وظل التعادل الإيجابي مسيطرا حتى الدقيقة الأخيرة عندما كانت المباراة في طريقها لركلات الترجيح، إلا أن النجم البلجيكي روميلو لوكاكو كان له رأي آخر بتسجيل هدف التأهل القاتل للضيوف.

وبهذه النتيجة يمر إنتر لدور الثمانية حيث سيضرب موعدا ناريا في موقعة دربي مدينة ميلانو، مع الجار اللدود ميلان الذي تأهل بشق الأنفس الثلاثاء بركلات الترجيح على حساب تورينو بنتيجة (5-4).

وفي المباراة الثانية، حجز فريق نابولي هو الآخر مقعده ضمن الثمانية الكبار بانتصار عصيب (3-2) في عقر داره بملعب سان باولو على إمبولي، المنافس في دوري الدرجة الثانية الإيطالي.

وانتهى الشوط الأول بتقدم فريق الجنوب بهدفين لواحد، حيث سجل جيوفاني دي لورينزو هدف الافتتاح في الدقيقة 18، ثم تعادل إمبولي في الدقيقة 33 عن طريق السويسري، صاحب الأصول المقدونية، نديم بايرامي.

ولكن عاد نابولي للتقدم مجددا في النتيجة بعد خمس دقائق فقط بهدف نجمه المكسيكي إيرفينج لوزانو.

إمبولي لم ييأس لينجح في إعادة المباراة لنقطة الصفر مجددا بهدف التعادل في الدقيقة 68 بفضب المتألق بايرامي من جديد.

لم تمر سوى 9 دقائق من هدف تعادل إمبولي حتى أدرك أصحاب الأرض التقدم مجددا بالهدف الثالث الذي حمل توقيع أندريا باتانيا.

وبفوزه الصعب هذا يلتحق نابولي بركب المتأهلين لدور الثمانية، حيث سينتظر المتأهل من مباراة روما وسبيزيا، التي تقام يوم 19 من شهر يناير الجاري على ملعب الأوليمبيكو، في العاصمة الإيطالية.

زر الذهاب إلى الأعلى