وادو: لن أبيع الوهم للجماهير الوجدية.. وأنا جئت إلى هنا من أجل مشروع كبير

يوسف أقضاض : هبة سبور

قال محمد هوار رئيس المولودية الوجدية خلال الندوة الصحفية لتقديم المدرب الجديد لسندباد الشرق عبد السلام وادو، إن الهدف خلال هذا الموسم الرياضي الجديد مع وادو هو مواصلة العمل الذي بدأ في المولودية وبناء فريق تنافسي، ورد الإعتبار و الإهتمام لمدرسة المولودية الوجدية، وكذا بمركز التكوين.

أما عبد السلام وادو القائد الجديد لسفينة سندباد الشرق، قال إنه لن يكذب على الوجديين، بالحديث عن احتلال المرتبة الثانية أو الفوز بلقب البطولة، ولكن هو جاء من أجل مشروع كبير، يهم عصرنة نادي المولودية الوجدية  اولا مواصلة عمل المدربين الذين سبقوه، القيام بانتدابات وازنة تستطيع تطبيق فلسفته في الميدان  والعمل على تطوير التكوين و الإهتمام بالشباب وعصرنة المولودية والإنتقال بها نحو فريق محترف ذات هيكلة قوية اداريا وطبعا من الناحية الإقتصادية للفريق و تسويق المنتوج، وبناء فريق تنافسي للمواسم القادمة، حتى تكون المولودية قويا وطنيا و في المسابقات الخارجية.

ولم يخف وادو رغبته بتحقيق اللقب أو المراتب الأولى اذا أمكن ذلك، وبخصوص اللاعب نيلسون مونغانغا ولاعبين آخرين ، فقال ‘نه قد جالسهم قبل قدومه للندوة الصحفية، وقام بتوضيح طريقة عمله خاصة في أسلوب اللعب الذي سيختلف، واعترف بقيمة مونغانغا كلاعب مميز و منضبط، لكن الأسلوب الذي يريد وادو نهجه لا يناسب اللاعب مونغانغا، وبالتالي فهو يبحث عن انتدابات جديدة بتنسيق مع رئيس المولودية وعن لاعب في وسط الميدان يكون قادرا على التنشيط الهجومي و الإختراق من العمق.

وأضاف وادو أن هناك انتدابات جيدة منهم دوليون سيتم الإعلان عنهم رفقة رئيس المولودية الوجدية،وقال أن هؤلاء اللاعبين لهم رغبة في تقديم الإضافة ليس فحسب للمولودية بل للبطولة الوطنية.

و انتقد وادو تلقي المولودية أهداف كثيرة خلال هذا الموسم، مشيرا إلى أنه سيعمل على تصحيح هذا الخلل وتقوية الفريق، كما اكد معرفته بأسلوب بنشيخة لانه سبق له اللعب تحت المدرب بادو الزاكي.

إغلاق