تطور جديد في أزمة النصر وبرسبوليس الإيراني

وكالات

أعلن الاتحاد الإيراني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، الموافق 6 أكتوبر 2020، عن فتحه تحقيقًا واستجواب بعض الأشخاص داخل الاتحاد، وذلك لمعرفة الشخص الذي قام بتسريب معلومات لنادي النصر السعودي، والتي قام العالمي باستخدامها لتقديم شكوى ضد فريق برسبوليس.

وتغلب فريق برسبوليس الإيراني على نظيره فريق النصر السعودي، بركلات الترجيح، بعد انتهاء الوقت الأصلي والوقت الإضافي بالتعادل بنتيجة هدف لكل فريق، في مباراة نصف نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، والتي أقيمت في قطر.

وكتب الموقع الرسمي للاتحاد الإيراني:«فتحت لجنة الأخلاقيات بالاتحاد قضية تتعلق بنقل تسريبات كاذبة من قبل بعض المصادر الداخلية، إلى نادي النصر السعودي، وهو ما يتعارض ضد المصالح الوطنية لكرة القدم، وبناءً عليه، تم استدعاء بعض الأشخاص بعد ذلك إلى هذه اللجنة».

وقال الاتحاد الإيراني لكرة القدم، إن نادي برسيبوليس أمامه حتى 8 أكتوبر للرد على الشكوى التي تقدم بها نادي النصر السعودي، بشأن استخدام لاعبين جدد في قائمته في مباريات بطولة دوري أبطال آسيا 2020.

وكانت إدارة النصر السعودي قد تقدمت بشكوى للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وطالبت باستبعاد الفريق الإيراني، والتأهل لنهائي بطولة دوري أبطال آسيا على حساب فريق بيرسبوليس بسبب عدم أهلية بعض اللاعبين المتواجدين في قائمة النادي الإيراني.

وقدم نادي النصر السعودي مستندات للاتحاد الآسيوي تؤكد عدم أهلية مشاركة عيسى آل كثير، وإحسان بهلفان، وسعيد أغائي، وحامد لاك، وأرمان رمضاني، وعلي شجاعي، وميلاد سارلاك، لاعبي بيرسبوليس الإيراني، في دوري أبطال آسيا، وذلك بسبب عقوبة وقعت عليه بعد شكوى تقدم بها المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش بسبب مستحقاته المالية لدى النادي الإيراني.

ورد الاتحاد الإيراني في وقت سابق على شكوى النصر، وقال إن فريق برسبوليس قام بقيد لاعبيه قبل دخول بدأ موعد العقوبة، لكن النادي السعودي يصر على موقفه وأن مشاركة اللاعبين غير قانونية وطالب الاتحاد القاري باستبعاد الفريق الإيراني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق