أبو تريكة مهاجما الحكام: “حرام تظلموا المغرب و الأسود عذبت الكبار ومعهم الفار”

بعد الظلم التحكيمي الكبير الذي تعرض له المنتخب المغربي خلال مشواره بكأس العالم بروسيا خاصة في مبارتيه الأخيرتين ضد البرتغال و إسبانيا ، خرج العديد من نجوم المستديرة العالمية للتعبير عن امتعاضهم من الأخطاء التحكيمية و خاصة تقنية “الفار”.

و من بين النجوم الذين انتقدوا حكام مونديال روسيا ، نذكر اللاعب الدولي السابق محمد أبو تريكة المحلل الرياضي الحالي بشبكة قنوات “بي إن سبورتس” حيث قال بالحرف : “حرام الحكام يظلموا المغرب ، قاعدين في كل ماتش نشوف ظلم تحكيمي ضد الأسود”.

و أضاف نجم الكرة المصرية بأن تقنية “الفار” أثبت أنها ابتكرت لخدمة و محاباة المنتخبات الكبيرة و لا يهم من يكون الضحية ، مستشهدا بالأخطاء الكارثية التي وقع فيها الحكام خلال المونديال و أغلبها ضد منتخبات تعتبر في التصنيف العالمي متوسطة أو صغيرة كالمنتخبات العربية و على رأسها المغرب.

و شدد بوتريكة على أن الحكام في مونديال روسيا يخضعون لمبدأ “الانتقائية” حيث يغيبون عدالة الكرة و يلجؤون للفار متى أرادوا و فقط عندما يكونون مدركين أن المنتخبات الكبيرة هي من ستسفيد.

و اتهم النجم العربي الحكام بأنهم يتواطؤون مع بعض المخرجين حيث يتم تغييب اللقطات التلفزية التي يكون فيها المستفيد منتخب صغير ، فيما تتم الإعادة بسرعة البرق في اللقطات التي يكون المستفيد منها منتخبا أوروبيا كبيرا.

و ختم بوتريكة على أن المنتخب المغرب عذب الإسبان و معهم ايضا حكام الفار ، حيث أن التأكيد على هدف “لاروخا” الثاني في مرمى المحمدي استغرق وقتا طويلا من طرف غرفة حكام المساعدة بالفيديو و رغم ذلك لم يكن هناك إجماع على مدى مشروعيته.

زر الذهاب إلى الأعلى