مفاجئ.. صلاح يدرس الاعتزال دوليا بسبب استغلاله سياسيا والمنتخب المصري يرد

ذكرت تقارير صحفية إنجليزية، أن المصري محمد صلاح يدرس الاعتزال دوليًا، بسبب عدم رضاه عما حدث في الشيشان أثناء إقامة منتخب بلاده.

وكشف مصدر مقرب من صلاح لشبكة “CNN” العالمية، أن صلاح غير راض عما حدث وتواجد البعثة في حفل عشاء مع رئيس الشيشان رمضان قاديروف.

ودعا قاديروف بعثة المنتخب المصري لحضور مأدبة عشاء، ومنح محمد صلاح حق المواطنة الشيشانية، قبل الرحيل عن المدينة.

وقال المصدر للشبكة: “محمد صلاح غاضب مما حدث في الشيشان، ولا يرغب في المشاركة في أمور لا علاقة لها بكرة القدم، أو استخدامه لأمور سياسية”.

وكانت وسائل الإعلام الإنجليزية قد هاجمت صلاح بسبب ظهوره إلى جانب زعيم الشيشان، الذي يتهم بممارسات ضد الديمقراطية في بلاده.

وغاب محمد صلاح عن المواجهة الأولى لمصر في المونديال ضد أوروجواي التي خسرها الفراعنة بهدف، وشارك ضد روسيا وسجل الهدف الوحيد لمصر في المباراة التي خسرتها بنتيجة 3-1.

من جانبه، رد مدير المنتخب المصري إيهاب لهيطة، على أنباء اعتزال صلاح اللعب الدولي، ونفى في تصريحات صحفية، ما تردد في بعض وسائل الإعلام عن حول هذا الأمر.

وقال مدير المنتخب المصري، أن محمد صلاح لم يتحدث معي في مسألة الاعتزال الدولي، أو نقل لي أحد أفراد الجهاز الفني اعتزاله.

وختم لهيطة، أن الاتحاد المصري لكرة القدم، لم يهدف لاستغلال محمد صلاح سياسيًا، خصوصًا وأن الاتحاد الدولي لكرة القدم يحذر من ذلك.

زر الذهاب إلى الأعلى