شروط عودة النشاط الرياضي في مصر

وكالات

تجري وزارة الشباب والرياضة المصرية واتحاد كرة القدم جهودًا مكثفة لعودة النشاط الرياضي خلال الفترة المقبلة، بعدما توقف 3 أشهر بسبب وباء فيروس كورونا.

وتسبب فيروس كورونا في إحداث حالة شلل للرياضة المصرية التي تعطلت كثيرًا، فلا أحد يدري خلال الأيام المقبلة هل سيتم استئناف مسابقة الدوري أم ستلغى.

وكان أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري قد أعلن بداية فتح الأندية ومراكز الشباب بدءً من 15 يونيو الجاري.

الأمور لم تكون واضحة إلا أن المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء المصري، قال إنه تم السماح بفتح مقرات الأندية بغرض أساسي، وهو التطهير والصيانة، بجانب جمع اشتراكات العضوية حتى نهاية الشهر الجاري.

كما أوضح أن النشاط الرياضي سيعود في يوليو المقبل بشكل تدريجي، بشرط انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا حتى نهاية يونيو الجاري، كما هو متوقع.

هذا وقد أكد على أنه سيتم بحث الأمر في مجلس الوزراء، بنهاية الشهر الجاري، لإصدار قرار رسمي بخصوص موعد عودة النشاط.

وتوقف النشاط الرياضي في مصر، يوم 14 مارس الماضي، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وهناك تضارب كبير حول مسألة عودة الدوري خاصة مع تبقي 17 جولة على النهاية، فهناك من يرغب في استئناف النشاط، وهناك العديد من الأندية التي لا ترغب في عودة على أن يتم الإلغاء واعتبار الموسم كأن لم يكن.

إغلاق