رابطة الليجا تحذر الأندية بسبب تصرف لاعبي إشبيلية

وجّهت رابطة الدوري الإسباني “لا ليجا” خطابات عنيفة للـ 42 ناديا المنخرطين في القسمين الأول والثاني، شددت فيه على ضرورة الالتزام بقواعد الحجر الصحي.

ويأتي خطاب لا ليجا عقب ظهور عدة صور لأربعة لاعبين من إشبيلية فيما يبدو بحفل منزلي صغير، يكسرون به تعليمات الحجر الصحي وقانون الطوارئ.

الرباعي هو: إيفر بانيجا، ولوكاس أوكامبوس، وفرانكو فاسكيز، ولوك دي يونج.

ويظهر في الصور اللاعبون ورفيقاتهم، وبعض أصدقائهم الآخرين، ويبلغ عددهم 12 فردا، مما يخالف القانون، إذ تعيش مدينة إشبيلية حتى اللحظة المرحلة 1 في حالة الطوارئ، والتي تنص على عدم اجتماع أكثر من 10 أشخاص في المنازل الخاصة.

وكشفت إذاعة “كادينا سير”، وبرنامج “التشيرنجيتو” وعدة مصادر إسبانية أخرى، عن تلقي 20 ناديا في القسم الأول، و22 ناديا في القسم الثاني، خطابا موحدا في رد فعل سريع على الواقعة.

وجاء في نص الخطاب:

“رصدنا في الساعات القليلة الماضية بعض اللاعبين الذين فشلوا في اتباع القواعد الصحية، مما يعكس عدم الامتثال للتعليمات على المستوى الاجتماعي، وينعكس على المرحلة الأخيرة من الرحلة، هذه التصرفات غير مفهومة وغير مقبولة.

مثل هذه السلوكيات تضع مسألة استكمال المنافسة في خطر، أي تراخي في تنفيذ التعليمات هو عدم احترام لرابطة الدوري الإسباني، وللأندية، وللاعبين، وللأطباء”.

إغلاق