دراسة.. وفاة 41 شخصا بفيروس “كورونا” بسبب مباراة ليفربول وأتلتيكو مدريد

أشارت دراسة بريطانية، إلى أن مباراة ليفربول وأتليتكو مدريد في دوري أبطال أوروبا، تسببت في وفاة 41 شخصا بفعل فيروس كورونا!

المواجهة النارية في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا أقيمت يوم 11 مارس، وكانت الأخيرة التي تُلعَب في إنجلترا قبل تعليق النشاط الكروي.

وشهدت المباراة حضور 54 ألف متفرج في ملعب أنفيلد، من ضمنهم 3 آلاف مشجع إسباني ارتحلوا إلى مدينة ليفربول.

الجمهور الإسباني اختلط بالعامة في المقاهي والحانات والميادين المزدحمة طوال يوم المباراة، في وقتٍ كانت تعاني فيه إسبانيا من عددٍ متصاعد من الحالات وبدء تطبيق حالة الطوارئ وإيقاف بعض الخدمات.

وتشير دراسة صادرة عن دائرة الصحة الوطنية بالمملكة المتحدة، إلى أن 41 شخصا توفوا جراء المباراة خلال 25 إلى 35 يوما تاليين لإقامتها.

وكان كارلو أنشيلوتي المدير الفني لـ إيفرتون، قد صرّح في وقتٍ سابق أن نظيره يورجن كلوب مدرب ليفربول قد وصف إقامة هذه المباراة في ذاك التوقيت بـ “الجريمة” خلال مكالمة جمعتهما.

وتحد المملكة المتحدة خامس أكثر دول العالم تسجيلا لحالات مصابة بفيروس كورونا، إذ أعلنت عن أكثر من 259 ألف عينة إيجابية.

كما شهدت بريطانيا وفاة أكثر من 36 ألف شخص، ولا يتجاوزها عالميا سوى الولايات المتحدة الأمريكية.

إغلاق